السودان : غرفة اعلامية متخصصة (من الدجاج الالكتروني )للتصدي للاخبار السالبة عن الاقتصاد !!!

انشات حكومة البشيرغرفة اعلامية متخصصة (الدجاج الالكتروني ) للتصدي للخبار التي تتناول الاقتصاد والحالة المعيشية للمواطن والانهيار المريع لسعر الجنيه السوداني امام العملات العالمية.

وذكرت وكالة السودان للأنباء أن غرفة تابعة لوزارة الإعلام بحثت ” كيفية متابعة الأحداث التي تمر بالبلاد والحد منها خاصة إثارة الإشاعات حول السياسات الاقتصادية والمالية الآن”.

ونقلت الوكالة عن وزير الإعلام السوداني الدكتور أحمد بلال عثمان الذي ترأس عمل هذه الغرفة قوله: “إن المجتمعين أمنوا على سلامة الإجراءات الاقتصادية الجارية، مؤكدين أنها سوف تؤدي حتما إلى معالجة القضايا الاقتصادية بشكل جذري وعلمي فضلا عن محاربة الإشاعات المغرضة التي تستمد قوتها من بعض الجهات الخارجية وبعض الجهات المخابراتية وأيضا وجود عملات مزيفة ساعدت في الدخول في المضاربات ا

لمالية”.

وأكد بلال أن هذه المسائل “أصبحت الآن تحت السيطرة”، مشيرا إلى أن انخفاض سعر الدولار سيتواصل، وتعهد بأن “الغرفة ستعمل على إيصال المعلومة الحقيقية للشعب”.

و دعا وزير الإعلام السوداني “جماهير الشعب السوداني إلى توخي الحذر وعدم التعامل مع الوسائط التي تنقل الإشاعة وتزرع الهلع والفزع في البلاد”، مشددا على أن ” الاقتصاد السوداني بخير وسيتحسن كل يوم إلى الأحسن”.

كما وعد بلال بـ” الكثير من البشريات والإيجابيات التي سوف تتنزل على البلاد”، مضيفا “سنضطلع بدورنا الإعلامي بإيصال الحقيقة الكاملة و المجردة للناس أولا بأول حتى لا يكونوا فريسة للإشاعات الضارة بأن الاقتصاد سينهار”.

ورأى الوزير السوداني أن “كل ذلك نوع من ضروب المعارضة التي تبني عليها انهيار النظام”، مشيرا إلى أن “رأس الخيط الآن معلوم وسوف نكشف الحقائق قريبا”.

وشدد بلال على أن بلاده لديها “إعلام حر والإعلام الإلكتروني أحد المنافذ التي لا يوجد عليها رقابة قانونية ولكن السيطرة عليها تكون بالحقائق”.

ولفت إلى أن ما وصفها بـ” كتيبة وزارة الإعلام الإلكترونية”، سوف تتحرك “بالحقائق المجردة وبالتالي سوف تدحض كل تلك الإشاعات”.

 

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.