والي شمال دارفور يكشف عن اعتقال ومحاكمة 172 شخصا بمستريحة ويعترف بضعف جمع السلاح

كشف والي شمال دارفور عبد الواحد يوسف عن اعتقال 172 شخصا وصفهم بالمتفلتين وكبار المجرمين المتورطين في أحداث دامرة مستريحة وفق قانون الطوارئ. وقال الوالي فى تصريحات صحفية إن جميع المقبوض عليهم موجودين حاليا بسجن شالا بالفاشر وسط حراسة أمنية مشددة. وقال الوالى إنه سيتم محاكمة المقبوض عليهم بموجب قانون الطوارئ قريباً.
واعترف الوالي عبد الواحد يوسف بضعف حجم السلاح الذي ت

م جمعه فى إطار حملة جمع السلاح، موضحا أن ما تم جمعه من سلاح قليل جداً مقارنة بحجم السلاح المنتشر في الولاية. من جهة اخرى بدأت صباح امس الاحد بميدان الجيش بالفاشر عمليات حصر وتسجيل عربات لاندكروزر والدبل كاب. ودعت السلطات المواطنين بالاسراع في تسجيل وحصر عرباتهم الى جانب إبراز مستندات الملكية وهوية صاحب العربة.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.