الرئيس الرواندي يزور السودان لبحث تعزيز العلاقات الثنائية

قالت الرئاسة السودانية، الثلاثاء، إن يصل الرئيس الرواندي بول كاغامي سيصل الخرطوم الأربعاء على رأس وفد رفيع من حكومته في زيارة رسمية للبلاد تمتد ليومين.
ويجري كاغامي خلال زيارته مباحثات مع الرئيس السوداني عمر البشير تتناول العلاقات الثنائية بين البلدين والقضايا الإقليمية والدولية ذات الإهتمام المشترك.

وشارك البشير في أغسطس الماضي إلى جانب 21 رئي

س دولة في احتفال تنصيب الرئيس الرواندي الذي فاز بدورة رئاسية ثالثة تمتد لسبعة أعوام.

وبحسب إدارة الإعلام برئاسة الجمهورية السودانية فإن الرئيس الرواندي يرافقه في الزيارة لويس موتسيكابو وزير الخارجية وجيمي كاياريبي وزير الدفاع وفيست موتشياكا وزير التجارة والعميد جوزيف نزيا مويبا مدير عام جهاز الأمن وفيث روجيما وزير التعاون.

ويجري الجانبان السوداني والرواندي مباحثات ثنائية تتناول العلاقات السياسية والإقتصادية وآفاق التبادل التجاري بين البلدين.

وسيتم في ختام الزيارة التوقيع على اتفاقية إنشاء لجنة التشاور السياسي بين البلدين وصدور البيان الختامي للزيارة والمؤتمر الصحفي المشترك بين الرئيسين.

ومن ضمن برنامج زيارة بول كاغامي للخرطوم زيارة المتحف القومي للآثار وجامعة أفريقيا العالمية حيث يخاطب طلاب الجامعة.

وقالت الخارجية السودانية في تصريح، الثلاثاء، إن “رواندا ظلت واحدة من الدول الأفريقية التي تقف بثبات وقوة مع السودان في قضاياه العادلة في المحافل الإقليمية والدولية، كما أنها نجحت في ظل قيادة الرئيس كاغامي في الخروج من محنة الإبادة الجماعية والدمار لتحقق خلال فترة وجيزة قدراً من الاستقرار والتنمية جعلها في مصاف أكثر دول القارة نموا”.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.