هيئة محامي دارفور تنتقد حكماً “دون المستوى” بحق مغتصبي مُعلمتين

انتقدت هيئة محامي دارفور، الحكم الصادر بحق الجناة في جريمة اغتصاب معلمات “مدرسة عدار الأساسية” بغرب الجنينة، ووصفته بأنه دون مستوى الجرم، وبشاعة الجريمة، وظروف ارتكابها، وأكدت في بيان (الثلاثاء 31 أكتوبر) تضامنها مع أسر الضحايا، وأشادت بشجاعتهم ومتابعتهم الفاعلة لإجراءات الدعوى وفي ملاحقة الجناة.
وأشار البيان إلى أنه “على الرغم من بشاعة الجريمة التي روعت مدينة الجنينة، إلا أن جهات نافذة بالولاية حاولت مساعدة الجناة في الهروب، والإفلات من العقاب”.
وأكدت هيئة محامي دارفور أن عزيمة أسر الضحايا وجهوده

ا المضنية أسهمت في القبض على الجناة، الذين كانوا يحاولون الهروب خارج الولاية، وتم ترحيلهم إلى الجنينة، وتقديمهم إلى المحكمة، التي أصدرت حكمها على الجناة بالسجن والجلد.
وكان الجناة داهموا داخلية معلمات “مدرسة عدار الأساسية” واغتصبوا معلمتين تحت تهديد السلاح

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.