تجمع قوي تحرير السودان تدعو لقيام حوارا دارفوريا بإرادة أهل دارفور

تجمع قوي تحرير السودان تدعو لقيام حوارا دارفوريا بإرادة أهل دارفور

تدعو التجمع علي ضرورة قيام حوارآ دارفوريآ بعيدآ من الوصايا الانقاذيه

كلنا تابعنا وقرأنا عن كُسب عن الحوار الدارفوي الدارفوري المزيف والذي فُرض عليه التعتيم الاعلامي ما قبل انعقاده بعد الشي تفاديآ من انتقادات قد تصدر من مكونات مهمه للاقليم والتي لا يمكن تجاوزها كالنازحيين واللاجئين والمتشردين و الحكماء والمثقفين والاكاديميين والثوريين و النشطاء السياسيين ومنظمات المجتمع المدني والروابط الطلابيه والنسويه و لا يمكن تغييب ارادة هذه الشرائح اذا

اردتنا حوارآ دارفوريآ ناجحآ لترسم ملامح واطر قد تفضي لبناء السلام والاستقرار في الاقليم والسودان

انما لدارفور مظالم تاريخيه كما اعترف بها النخب المركزيه ، هذه المظالم فرضت لابناء الاقليم خوض صراع من اجل تحقيق الذات والكرامه الانسانيه في اطار الدوله الوطنيه

لقد رأت النُخب المركزيه في هذا الصراع المشروع فرصه لتدمير وتصفية الاقليم بالكامل من حيث المكونات والعواصر الاجتماعية وقيم التسامح والاعراف السائده والتي كانت بمثابة الوسيله المثله لحلحلة القضايا والنزاعات التقليديه بين مكونات الاقليم الاجتماعي

بالاضافه الي المظالم التاريخية لدارفور ارتكب نظام المؤتمر الوطني الاخواني جرائم حرب وجرائم ضد الانسانيه وجرائم الإبادة الجماعيه وجرائم الاغتصاب ضد شعوب الاقليم
_ابادة جماعيه لاكثر من 300,000 من اطفال ونساء…. الخ
_حرق وتدمير لاكثر من 3500 من مدن /شبه مدن /قري
_تهجير قصري لاكثر من 3,500,000 من نازحيين ولاجئين بجانب متشردين علي مختلف مدن السودان

هذه الحاله المريبه خلفت الكثير للعمل من اجلها ، وضرورة حتميه علي ابناء الاقليم مراجعة وتقييم هذه الاوضاع بعيدآ من المصالح الذاتيه ونفوذ الطامحين النخبويين المركزيين

ان للاقليم قضايا سياسية عادلة لا يمكن حلها الا بالحوار الداخلي المفتوح بين مكوناته السياسيه والفكريه والاجتماعيه لوضع اهداف ووسائل تحقيقها في اطار الدولة ، وحوار مع المركز من جهه اخري

ونقترح للحوار الدرفوري الدارفوري الحقيقي ان تُناقش القضايا الاتيه :-

1/تكوين و تطوير هيئات على مستوي العمل القومي والمحلي
2/قضية الفيدراليه الحقيقيه ام حق تقرير المصير
3/المسئولية التضامنية لكل اقاليم السودان والتنظيمات السياسيه لوحدة ما تبقي من القُطر
4/تحديد حجم الاضرار التي لحقت بالاقليم من المركز منذ الاستقلال بالارقام
5/دور الإقليم وشعوبه في وحدة السودان علي اسس عادله
6/دراسة التحالف التاريخي لدارفور ابان الحرب العالميه الاولي ، ودوره في تخلف الاقليم
7/حلحلة النزاعات القبليه المفروضه من قبل المركز
8/نزع سلاح الجنجويد و المليشيات القبليه وطرد المستوطنين الجدد
9/عودة اللاجئين والنازحيين والمتشردين الي مواطنهم الاصليه بطريقه لائقه وكريمه مُغاير لما نراه الان من محاولات مشبوهه
10/تكليف لجنه من كتاب ومثقفين لكتابة تاريخ دارفور وتجميع اثاره لتكون نبراسآ يهتدي به ، ويتم تدريسه في المؤسسات التعليميه بالاقليم
11/ العمل الجاد من مكونات الاقليم الحقوقيه والنقابيه والسياسيه لانهاء نظره المركز علي الاقليم كمصدر للموارد كالبترول والذهب وغيرها من الموارد ، وحمايته من الصفقات المشبوهة
12/ تحميل المركز وترسيخ مبدأ ان لدارفور قضايا سياسية ذات بعد انساني وتاريخي واعطاء الاولويه لبناء دارفور من موارده المتنوعه
واي قضايا اخري من شأنها تسهم في بناء السلام والاستقرار في السودان

صلاح حامد الولي
امين الاعلام والناطق الرسمي
7/11/2017

هذه المقالة كُتبت في التصنيف بيانات. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.