مقتل أكثر من سبعة وعشرين شخصا في اشتباكات بين الرزيقات والبديات

قتل اكثر من سبعة وعشرين شخصا في اشتباكات بين قبيلتي الرزيقات والبديات.

“أودت مواجهات متفرقة بين مسلحين من قبيلتي الرزيقات والبديات بمنطقة الحتانة على الحدود السودانية التشادية بحياة 27 شخصاً واصابة 15 آخرين بجراح .

وقال أحد منسوبي الرزيقات يدعى علي محمد النقي ان مسلحين من قبلية البديات التشادية قتلوا راعي ابل ونهبوا قطيعه وتتبع أثرهم فزع اهلي وأدى الاشتباك بين الجانبين الى مقتل ثلاثة من المسلحين واسترد الفزع المواشي المنهوبة قبل أن يعاود المسلحون الهجوم على بادية الرزيقات بقوات كبيرة مدعومة بمعدات وآليات تابعة للجيش التشادي بحسب النقي ؛حيث دارت معركة راح ضحيتها سبعة أشخاص من الرزيقات وأصيب خمسة عشر وسقط جرائها نحو ستة عشر من المهاجمين.

ونقل (دارفور 24 ) عن ناشطاً من المنطقة نفسها اسمه محمود التجاني ان مسلحين من الرزيقات هم من بادروا بسرقة المواشي وقتلوا راعيين للبد

يات وحين لاحقهم فزع البديات استعانوا بعناصر من قوات الدعم السريع السودانية.

وأقر التجاني بسقوط العشرات بين قتلى وجرحى من الطرفين دون أن يحدد اعدادهم.

ونقلت وسائل تواصل اجتماعي مهتمة باوضاع دارفور عن أشخاص في مدينة الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور مشاهدتهم عشرات الجرحى نقلوا الى مستشفى المدينة ودفنت جثث البعض في مقابرها”.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.