قوى من المعارضة السودانية المسلحة والمدنية ستشارك في مؤتمر الحركة الشعبية الاستثنائي بكاودا

الحزب الشيوعي والمؤتمر السوداني وحركتا العدل والمساواة وتحرير السودان مناوي ابرز المشاركين في المؤتمر

أعلنت قوى في المعارضة السودانية المدنية والمسلحة مشاركتها في المؤتمر العام الإستثنائي للحركة الشعبية لتحرير السودان ـ شمال، برئاسة عبد العزيز الحلو، المقرر انعقاده السادس من اكتوبر الجاري بـ (كاودا) معقل رئاسة الحركة بجبال النوبة.
ووجهت الحركة الشعبية بقيادة الحلو الدعوات لعدد من القوى السياسية بالداخل للمشاركة في المؤتمر، حيث سارعت بعض الأحزاب باعلان قبولها للدعوة فيما أكدت أخرى عدم تسلمها الدعوة لكنها ابدت استعدادها المشاركة حال وصول الدعوة.
حيث اعلنت حركة جيش تحرير السودان بقيادة مناوي في بيان لها الاثنين

مشاركتها في المؤتمر وقال الدكتور جمعة الوكيل أنقل فوردة، مساعد رئيس الحركة لشئون الشباب والطلاب بأنهم في حركة جيش تحرير السودان يعدون العدة للمشاركة في المؤتمر العام الإستثنائي الذي تزمع الحركة الشعبية لتحرير السودان قطاع الشمال عقده في السادس من شهر أكتوبر الحالي، وقد نوه على أن الحركة ظلت تتابع الأحداث داخل الحركة الشعبية عن كثب، مؤكداً أن مشاركتهم للحركة الشعبية محفلها الكبير تأتي كإعتراف من الحركة بضرورة مؤازرة رفاق النضال وهم ينظمون صفوفهم من أجل هزيمة النظام الديكتاتوري القابع في الخرطوم.
من جهتها اعلنت حركة العدل والمساواة السودانية وفق مسؤول رفيع المستوى بالحركة عن تلقيها دعوة بالمشاركة في المؤتمر , وان الحركة ستشاركة بوفد رفيع في المؤتمر .

كما اعلن الحزب الشيوعي المشاركة على مستوى سكرتيره السياسي محمد مختار الخطيب في المؤتمر، بعد تلقي الحزب دعوة رسمية من الحركة، وسيلقي الخطيب خطابا أمام المؤتمر، طبقاً لما نشرته صحيفة “الميدان” الناطقة باسم الشيوعي.
من جهة اخرى نقل (سودان تربيون ) عن نائب رئيس حزب المؤتمر السوداني، خالد عمر ، الإثنين، إن حزبه قبل دعوة الحركة الشعبية لتحرير السودان بقيادة عبد العزيز الحلو للمشاركة في المؤتمر العام الاستثنائي المنعقد بـ “كاودا” الجمعة المقبل.

وأكد أن المؤتمر السوداني سيمثله وفد عالي المستوى في المؤتمر لكنه رفض الافصاح عن أسماء الوفد لدواع وتقديرات خاصة.

في المقابل ، أبدى حزب الأمة القومي، استعداده المشاركة في المؤتمر حال وصلته الدعوة، وقال نائب رئيس الحزب، فضل الله برمة ناصر، لـ (سودان تربيون) إن الأمة القومي لم يتلق دعوة لحضور المؤتمر بعد لكنه سيشارك متى وصلته الدعوة.

وينتظر أن ينتخب المؤتمر قيادة جديدة للحركة الشعبية، كما يجيز منفستو ودستور الحركة، وذلك بعد أن شكل في أغسطس الماضي لجان مختصة لصياغة المنفستو وكتابة الدستور.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.