الحكومة السودانية تحكم بالاعدام على طالب دارفوري

أصدرت محكمة سودانية الأحد حكما بالإعدام على طالب جامعي من دارفور تتهمه بقتل شرطي أثناء تظاهرة العام الماضي في الخرطوم، بحسب ما أعلن محاميه.

واعتقل عاصم عمر الطالب بجامعة الخرطوم في كانون الأول/ديسمبر 2016 واتهم بقتل شرطي عندما اشتبك مئات الطلاب مع قوات الشرطة قرب مباني الجامعة التي تقع على ضفة النيل الأزرق في نيسان/أبريل 2016.

وقررت المحكمة الشهر الماضي أن الطالب عاص

م مذنب وحكمت عليه الأحد بالإعدام.

وقال محاميه محمد حسن عربي لوكالة الصحافة الفرنسية إن “القاضي حكم على عاصم بالشنق حتى الموت”، مضيفا أنه سيستأنف الحكم.

وتجمهرت مجموعة من الطلاب أمام المحكمة وحاولوا التظاهر لكن الشرطة أطلقت عليهم الغاز المسيل للدموع، بحسب مراسل الوكالة.

وتظاهر طلاب جامعة الخرطوم العام الماضي عدة مرات ضد ما أشيع عن خطة حكومية لبيع مبان تمتلكها الجامعة. ونفت الحكومة الأمر حينها.

وغالبا ما تطلق الشرطة الغاز المسيل الدموع لتفريق تظاهرات الطلاب في السودان.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.