إعتقال زعيم قبلي في ولاية جنوب دارفور

نيالا 12 اغسطس 2017- اعتقلت الأجهزة الامنية بولاية جنوب دارفور، رئيس هيئة شورى قبيلة الفلاتة، بعد احتجاجه علي عمليات تفتيش نفذتها السلطات علي مناطق قبيلته بمحلية (تلس) بحثا عن متهمين بسرقة مواشي.

والي جنوب دارفور آدم الفكي

وقال عضو هيئه شورى الفلاتة محمد أحمد صالح لـ (سودان تربيون) السبت، إن قوة من الإستخبارات العسكرية اعتقلت الجمعة، رئيس هيئة الشورى عبدالله محمد ارشو ،من امام مسجد حي الجبل بعد خروجه من صلاة العشاء.

واضاف ” تم اعتقاله بسبب انتقاداته اللاذعة،أمام نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبد الرحمن، لعمليات تفتيش نفذتها قوات عسكرية، علي مناطق القبيله ، ذلك أثناء لقاء الإدارات الأهلية في اطار تدشين حملة الرئاسة

لجمع السلاح”.

وكانت الأجهزة الأمنية نفذت قبل أسبوعين عمليات تفتيش واسعة علي مناطق” رجاج ‘ سرقيلا دمسو” التي تقطنها قبيلة الفلاتة بحثا عن أسلحة ومتهمين بسرقة ابقار تابعة لقبيلة السلامات.

ووقتها اتهم ناظر قبيلة الفلاتة يوسف ابشر القوات العسكرية التي باشرت عمليات التفتيش بتجاوز مهمتها الي ارتكاب جرائم السرقة ممتلكات المواطنين وتفتيش النساء بطريقة غير كريمة.

واعتقلت الأجهزة الأمنية العشرات من رجال الإدارة الأهلية بقبيلتي الرزيقات والمعاليا و جرى ترحيلهم الي معتقلات بورتسودان، والخرطوم، في اعقاب الاشتباكات الاخيرة بين القبيلتين بولاية شرق دارفور.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.