فقدان العشرات في انهيار أرضي كبير في الصين… وتدمير أكثر من أربعين منزلاً

أدّى انهيار ارضي كبير إلى فقدان اكثر من 140 شخصًا في قرية جبلية في مقاطعة سيتشوان في جنوب غرب #الصين، حيث تعمل فرق الانقاذ على البحث عن ناجين.

وتم إنقاذ زوجين وطفل ونقلوا الى المستشفى بعد أن دمّر انزلاق التربة نحو أربعين منزلاً في بلدة شينمو، وفق ما اعلنت الحكومة المحلية في ماوتشيان.

وكتبت صحيفة “بيبلز ديلي” نقلا عن الحكومة المحلية أن 141 شخ

صا على الاقل و46 منزلا قد طمروا. وأدى الانهيار الارضي إلى انسداد مجرى أحد الأنهر وقطع طريق.

واظهرت مقاطع فيديو بثتها حكومة ماوتشيانعمال الانقاذ يستخدمون الحبال لإزاحة صخرة كبيرة وقيام العشرات منهم بالبحث عن ناجين بين الانقاض.

وأظهرت اللقطات عمل الجرافات والحفارات الثقيلة خلال ازالة الصخور. ويظهر فيها مسعفون يعملون على تقديم الاسعافات لامراة على احدى الطرقات.

واعلن وانغ يونغبو احد المسؤولين المحليين عن عمليات الانقاذ ان المؤشرات الحيوية لاحد الناجين “ضعيفة”، مشيراً إلى انه اكبر انهيار ارضي في المنطقة منذ زلزال ونتشوان” في اشارة الى الكارثة التي حصدت 87 الف قتيل في العام 2008 في احدى قرى سيتشوان.

وقال القائد في الشرطة المحلية تشن تيبو: “إن الامطار الغزيرة التي تساقطت في المنطقة في الايام الاخيرة ادت الى انزلاق التربة”.

وفي حديث إلى القناة الحكومية “سي سي تي في”، قال الكابتن تشن: “هناك اطنانا من الصخور، والمنطقة هي منطقة زلازل. لا ينمو فيها الكثير من الاشجار التي تساعد على احتواء فائض الامطار والحؤول دون حصول الانهيارات الارضية.”

ويشارك حوالى 500 شخص في عمليات الانقاذ بحسب التلفزيون الصيني.

وافاد تقرير لوكالة انباء الصين الجديدة أنّ انزلاق التربة حصل من جراء انهيار جزء من احد جبال منطقة التيبت وولاية تشيانغ في آبا.

وحض الرئيس الصيني شي جينبينغ عمال الانقاذ على “بذل كل الجهود” في عمليات البحث عن ناجين.

وتوقع المرصد الصيني للاحوال الجوية هطول المزيد من الامطار الغزيرة في اجزاء من سيتشوان ومقاطعات اخرى في جنوب غرب البلاد.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.