مصادرة صحيفة “آخر لحظة” لليوم الثالث على التوالي‎

لليوم الثالث على التوالي،  الإثنين، نسخة من صحيفة “آخر لحظة” الخاصةخاصة بعد طباعتها.

وحتى الساعة 12:00 بالتوقيت المحلي (09:00 ت.غ) لم يصدر تصريح من السلطات عن أسباب قرار المصادرة، لكنها عادة لا تعلق على المصادرات التى تتم للصحف، ولا توضح أسباب المصادرة.

وقال مدير تحرير الصحيفة لؤي عبد الرحمن للأناضول “لم نتل

ق أسباب من الأمن حول المصادرة التي تمت للصحيفة”.

وأضاف أن “المصادرة تمت للصحيفة بعد طباعتها؛ ما يتسبب في خسائر مالية، ويؤثر بشكل كبير على عمل الصحيفة”.

وأوضح عبد الرحمن أن “ما حدث يتنافي مع حرية الصحافة خاصة بعد تشكيل حكومة الوفاق الوطني في مايو، والتي كان من المؤمل أن تتيح الحريات الصحفية بشكل أكبر”.

ويتكرر في السودان تعليق جهاز الأمن السوداني صدور الصحف، لفترات متفاوتة، ومصادرة نسخها بعد طباعتها، دون أحكام قضائية.

ويؤكد المسؤولون الحكوميون أن القانون يتيح للجهاز تعليق صدور الصحف، في حال نشرها مواد “تضر بالأمن القومي”، لكن حقوقيين يقولون إن القانون لا يعطيهم هذا الحق.

وحل السودان في المرتبة 174 من أصل 180 وفقًا لمؤشر منظمة مراسلون بلا حدود الصادر في أبريل 2017، ويستند على قياس حالة حرية الصحافة.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.