الصادق المهدي في سنجة: “الحكومة فشلت في خدمة الناس ففضلت أن تضحكهم”

وصف رئيس حزب الأمة القومي الإمام الصادق المهدي الحكومة الجديدة بالمسرحية، وأشار في خطابه أمام حشود جماهيرية بميدان القلعة بمدينة سنجة اليوم السبت (20 مايو2017م)، إلى أن الحكومة فشلت في خدمة الناس ففضلت أن تضحكهم؛ وقال: “إن كل الطغاة الذين حكموا السودان حاولوا أن (يقلعونا) إلا إنهم في آخر المطاف (يتقلعوا)، وإنهم جربوا فينا الإعدامات والسجون، وفي النهاية سقطوا”.
وأضاف المهدي: “السودان الآن (خاطفاهو حدية ودايرين ننزل الحدية

بمهمة حكيمة)؛ مشيراً إلى: “أن من يحكم السودان هو من ينتخبه الناس عبر انتخابات نزيهه لا بانتخابات مزورة”، ونوه المهدي بأن هناك محاولة للاستقواء بالأسماء؛ وقال: “إن هناك من يحاولون تسويق اسم المهدي؛ وهؤلاء (ما عندهم التكتح)”. وحول انتشار ظاهرة الإلحاد وسط الشباب، أوضح الإمام الصادق المهدي “أن استغلال الناس باسم الدين هو السبب الرئيس لهذه الظاهرة”، مضيفاً: “هؤلاء الشباب شافو الآخرين بستغلو الناس باسم الدين ففقدوا الثقة في دينهم”.
وفي منحى آخر من حديثه، عبر المهدي عن أمله في “أن يتحول ملتقى الـ (55) دولة إسلامية بالسعودية إلى وفاق، وليس لدق طبول الحرب بين السنة والشيعة”، ورأى “أن فوز روحاني في الانتخابات الإيرانية فيه مصلحة؛ لأنه معتدل”.
وطالب المهدي هيئة شؤون الأنصار بالتصدي للعادات السيئة كتفتيح البشرة، وعلق قائلاً: (بقى ما في بت خضرة”، ونفى المهدي أن يكون ختان الإناث من صميم السنة وقال: “الختان كله بتاع فرعون”.

عن صحيفة التحرير

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.