الخارجية السودانية و«يوناميد» يبحثان سبل ضم الحركات الثوريةإلى عملية السلام

بحث وكيل وزارة الخارجية السوداني، السفير عبدالغني النعيم، مع الممثل الخاص المشترك للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي ورئيس بعثة يوناميد، كنجسلي ماما بولو، الأوضاع في السودان وسبل ضم الحركات الثورية إلى عملية السلام .

واستعرض النعيم خلال اللقاء الذي عقد، الأحد، آخر التطورات في السودان، و تشكيل حكومة الوفاق الوطني والتي ضمت عدد من القوى السياسية والحركات التي شاركت في الحوار الوطني، حيث من المؤمل أن تعبر هذه الحكومة بالبلاد إلى الانتخابات العامة عام 2020 .

ومن جانبه، أطلع ماما بولو وكيل الوزارة، على جهوده في الاتصال م

ع قادة الحركات الثورية الرافضة للحوار وحواره معها، في مسعى لضمها إلى عملية السلام في السودان

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.