القمة العربية ترحب بقرار أمريكا رفع الحظر الاقتصادي والتجاري المؤقت على السودان

رحب القادة والرؤساء والملوك والأمراء العرب بقرار الإدارة الأمريكية رفع الحظر الاقتصادي والتجاري على السودان، ودعوة الإدارة الأمريكية لرفع كامل العقوبات الأخرى المفروضة على السودان، بما في ذلك رفع اسم السودان من اللائحة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب.
وأكد القادة- في قرار صدر مساء الأربعاء، في ختام أعمال القمة العربية العادية ال28 التي عقدت في منطقة البحر الميت «55 كلم جنوب غرب عمان» تحت عنوان «دعم السلام والتنمية في جمهورية السودان»- دعم جهود الحكومة السودانية من أجل تعزيز السلام والأمن والاستقرار، وتثمين مبادرة الرئيس عمر حسن أحمد البشير، حول الحوار الوطني تحت شعار «سودان يسع الجميع».

ورحبوا باختتام إنفاذ وثيقة الدوحة لسلام دارفور، وتثمين المساعي الم

تصلة التي تبذلها الحكومة السودانية لمعالجة قضايا النزوح، وتسريح المقاتلين ودمجهم في المجتمع وإعادة تأهيلهم، وبرامج التعايش السلمي والمصالحة الاجتماعية في دارفور، والطلب من الدول العربية والأمانة العامة تقديم الدعم المناسب في هذا الشأن.

وأكدوا مساندة الجهود المبذولة في إطار فريق العمل المشترك «جمهورية السودان- الاتحاد الإفريقي- الأمم المتحدة»، من أجل «إنفاذ استراتيجية خروج اليوناميد»، ودعم رؤية حكومة جمهورية السودان في هذا الشأن بما في ذلك توظيف الموازنة السنوية لـ«اليوناميد» في دعم خطة التنمية وتعزيز الاستقرار والأمن والسلام في دارفور.

وأشادوا بالجهود الحثيثة التي تقوم بها الآلية المشتركة المكونة من جمهورية السودان وجامعة الدول العربية لتنفيذ المشروعات الإنمائية العربية في دارفور وجميع ربوع السودان، ودعوة الدول العربية إلى مواصلة تقديم الدعم المالي والفني لاستكمال هذه المشروعات الإنمائية.

ورحبوا بالجهود الجارية للتحضير لعقد مؤتمر عربي لإعادة الإعمار ودعم التنمية في السودان في عام 2017، وفقًا لقرار القمة العربية في نواكشوط رقم 650 بتاريخ.2016-7-25

وأكدوا دعم جهود الحكومة السودانية نحو السعي لإعفاء الدين الخارجي، والعمل على إيفاء المجتمع الدولي بالتزاماته المعلنة عقب توقيع اتفاقية السلام الشامل في إعفاء السودان من هذه الديون، وكذلك العمل على سرعة استفادة السودان من مبادرة صندوق النقد الدولي والبنك الدولي الخاصة بتخفيف أعباء الدول المثقلة بالديون.

وجددوا دعوة الدول الأعضاء وصناديق التمويل والاستثمار العربية والمنظمات العربية المتخصصة لإنفاذ مبادرة رئيس جمهورية السودان للاستثمار الزراعي العربي في السودان لتحقيق الأمن الغذائي العربي بالتعاون مع الجهود المبذولة من قبل حكومة السودان والأمانة العامة لجامعة الدول العربية.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.