في مؤتمر صحفي عمدة بني حسين: جبل عامر يحتشد بالأجانب والمخدرات والسلاح

imagesقال عمدة بني حسين بالخرطوم محمود محمد بخيت إن هناك آلاف الأجانب بمنطقة جبل عامر الغنية بالذهب بولاية شمال دارفور، وأشار لوجود مواطنين من تشاد، أفريقيا الوسطى، النيجر، ومالي، مشيرًا إلى أن المنطقة أصبحت تعج بالفوضى بسبب تواجد ما يقارب مائة ألف تسببوا في انتشار السلاح والمخدرات.
ولفت محمود في مؤتمر صحفي أمس بأم درمان الى أن انتشار السلاح بالمنطقة يعود إلى غياب الشرطة، والقوات النظامية الأخرى، وعدم قدرة السلطات على إغلاق الجبهة الليبية التي تعتبر مصدرا رئيسياً لتواجد السلاح.
من جانبه أشار رئيس الدائرة الإعلامية لبني حسين بالخرطوم عوض دحيش لتدهور الأوضاع الصحية بسبب

التنقيب عن الذهب دون وسائل علمية حديثة ترتب عليها وفاة المئات من المواطنين بمرض البلهارسيا والحصبة محذراً في الوقت نفسه من تفاقم الأوضاع بمنطقة جبل عامر حال استمرارها على هذا النحو، معتبراً وجود العدد الهائل من المعدنين في الجبل مهدداً أمنياً للمنطقة، وأضاف دحيش: “نحن الآن نبحث عن المصلحة الكلية للمنطقة، وما قد يترتب على وجود هؤلاء الأشخاص وتزايد عمليات بيع السلاح والمخدرات”، وأضاف: “ما ورد على لسان وزير الداخلية بخصوص الوجود الأجنبي بجبل عامر مؤكد، وهو رجل دولة ولديه من المعلومات ما يؤكد صحة حديثه”.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.