حركة العدل والمساواة السودانية بيان إدانة مجزرة نيرتتي

بسم الله الرحمن الرحيم
JEM_Logo_2
حركة العدل والمساواة السودانية
بيان إدانة مجزرة نيرتتي

تدين حركة العدل والمساواة السودانية  بأغلظ العبارات المجزرة البشعة التي ارتكبتها مليشيات المؤتمر الوطني في منطقة نيرتتي ، والتي راح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى وعدد كبير المفقودين .

وتأتي مجزرة نيرتتي تأكيدا على استمرار النظام في تنفيذ سياسة الأرض المحروقة  والإبادة الجماعية   واستمرار النظام في  حشد مليشياته  لحرق القرى وقتل المدنيين العزل

.

والحركة اذ تدين هذه المجزرة  تذكر   المجتمع الدولي وقوات اليوناميد بمسؤولياته  بحماية المدنيين , وتطالب مجددا بفتح تحقيق دولي شفاف  في الجرائم التي ترتكب بشكل يومي بما فيها مجزرة نيرتتي واستخدام الاسلحة الكيماوية في جبل مرة.

كما تدين الحركة موقف قوات اليوناميد المخزي والمعيب والمتواطئ مع حكومة المؤتمر الوطني وعجزها عن توفير الحماية للمدنيين او حتى التحقيق في الحوادث التي تقع.

وتحمل الحركة المسؤولية  كاملة إلى حكومة المؤتمر الوطني وواليها في شمال دارفور ومليشياته وقوات اليوناميد التي لم تعد قادرة على حماية المدنيين.

حركة العدل والمساواة تؤكد ان دماء المدنيين العزل التي ظلت تسفك في الإقليم من قبل مليشيات نظام الإبادة الجماعية لن تروح هدرا، وأن نظام المؤتمر الوطني سيكون المسئول الأول عن كل هذه الجرائم، ولن يفلت أحدا منهم او من مليشياتهم التي ينفذون بها جرائمهم في الإقليم.

تقبل الله الشهداء وعاجل الشفاء للجرحى
جبريل آدم بلال
الناطق الرسمي للحركة
02/01/2017

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار, بيانات. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.