ترحيب و مناشدة من حركة العدل و المساواة السودانية

بسم الله الرحمن الرحيم
ترحيب و مناشدة من حركة العدل و المساواة السودانية

JEM_Logo_2

ترحّب أمانة حركة العدل و المساواة السودانية بالولاية الخرطوم بعودة السيد الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي و إمام الأنصار إلى أرض الوطن، بعد أن غاب عنها زهاء العامين و نصف العام، قدّم فيها الكثير من أجل جمع صف المعارضة، و البحث عن حلول سلمية للقضية السودانية. كما قدّم إسهامات مشهودة على مستوى المسرح الإقليمي و الدولي. و الحركة إذ ترحّب بالإمام الصادق المهدي في وطنه الذي سخّر حياته لخدمته، تهيب بقطاعات الحركة من الشباب و الطلاب و المرأة و المهنيين و بكل عضويتها و مناصريها و ب

الشعب السوداني في العاصمة المثلثة للخروج يوم غد الخميس 26 يناير 2016 لاستقباله انفاذاً لتوجيهات قيادة في الخارج، و قناعة بأن في عودة رئيس حزب الأمة إلى أرض الوطن قوة دفع إضافية مهمّة للعمل المعارض في الداخل.
و الله وليّ التوفيق.

أمين أمانة الحركة
ولاية الخرطوم

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.