بيان ولاية غرب دارفور قوي نداء السودان مليشيات النظام تجدد جرائمها في غرب دارفور

ولاية غرب دارفور
قوي نداء السودان
مليشيات النظام تجدد جرائمها في غرب دارفور بمجزرة
بيان مهم

Killing_Darfurجماهير الشعب السوداني العظيم :
ظللتم تتابعون بشكل دوؤب ما يجري من أحداث مؤسفة في دارفور بصفة خاصة وعلي امتداد الوطن بصورة عامة الجرائم التي تدور في دهاليز النظام الاجرامي الذي تفنن في ضرب المكون الإجتماعي باثارة النعرات واختلاق الأزمات السياسية باستمرار ،وبشكل منظم يفتعل ابشع صور الانفلات الأمني في الاقليم بقتل الأبرياء ،و لا يخفي تصفية ابناء دارفور في الجامعات وسلسلة تشريد المواطنين وتهجيرهم بشكل قسري واستمرار اغتصاب أراضي المزارعين كوسيلة لعمليات التغيير الديمغرافي بشكل منظم في الاقليم اضافة الي الاعتقالات السياسية وعمليات التوقيف وملاحقة النشطاء حتي امتلئت بهم السجون .

جماهيرنا الأبية صانعة المعجزات :

أن نظام المؤتمر الوطني ظل يحترف القتل ووسائل الاجرام المنظم لابادة شعبنا العملاق باستخدام مليشيات عابرة للحدود و مليشيات قوات الدعم السريع وغيرها، ومازال النظام الذي فشل في توفير سبل العيش الكريم و المحافظة علي حدود الوطن الحبيب، فهاهو نظام الإجرام والدمار يدشن ميزانية الحرب ضد إرادة شعبن الصامد ودونكم مجزرتين في اقل من خمسة أيام نتج عنها مجزرتين في نيرتتي الجميلة والجنينة الصمود.

جماهير شعبنا الصامد

ما حدث في ولاية غرب دارفور في عاصمتها مدينة الجنينة بتاريخ 5يناير 2017 من قتل وجرح للابرياء العزل من قبل المليشيات هو امتداد طبيعي لمخططات المؤتمر الوطني العدوانية لتمزيق السودان ارضا وشعبا بعد أن فشل في ادارة الدولة و ادخل السودان في دوامة صراعات مسلحة مايعتبر انه غير مؤهل لإيجاد سلام عادل وشامل لوقف سفك دماء السودانيين، وهذه المجازر المرتكبة في حق شعبنا الأعزل تؤكد بأن حوار قاعة الصداقة كان بمثابة تكتيكات لاستمراره في السلطة وسوف لن تحل الازمة السودانية بتشكيل حكومة من إنتاج المؤتمر الوطني وشعبنا يقدم التضحيات مهرا لنظام ديمقراطي نتساوي فيهو بالحقوق والواجبات وليس القهر و الإستبداد من نظام فاسد ادمن القتل والفشل طيلة السبعة والعشرون عام بتكرار .

شعبنا الماجد

نحن قوي نداء السودان بولاية غرب دارفور ندين ونستنكر باغلظ العبارات بما قامت به مليشيات نظام المؤتمر الوطني في كل المجازر التي حدثت بامتدادات (ملي، اسرني، أم تجوك، جامعة الجنينة ومدينة الجنينة ) ونتقدم باحر التعازي في شهداء المجزرة :

1_الاستاذ محمد إبراهيم 31 عاما
2_مالك عبدالرحمن خميس 32عاما
3_يعقوب عبدالرحمن خميس 25عاما
4_ الطلاب عبدالله على 23 عام
5_عبدالباسط محمد عبدالرحمن 31عام
6_خميس ابكر ارباب 38عام
7_سبعة جريح في مشفى الجنينة التعليمي

جماهير ولاية غرب دارفور :

قوى نداء السودان هي الكتلة الوطنية المعبرة عن ضمير الشعب السوداني الباسل وتطلعاته المشروعة في التغيير الذي يحقق السلام العادل الشامل والتحول الديمقراطية الكامل، ان قوي نداء السودان تقف في صف واحد داخل خندق الشعب ضد ممارسة النظام القاتل المطلوب دوليا الملاحق جنائيا،ونحمل نظام المؤتمر الوطني المسؤلية الكاملة في احداث مجزرة الجنينة ونيرتتي ونطالب القوي الإقليمية والأسرة الدولية لتوفير الحماية المدنية الكاملة لشعبنا وندعو اصدقاء السودان و المنظومة الدولية بتشكيل لجنة تحقيق في الأحداث.

الموقعون :

1المؤتمر السوداني فرعية غرب دارفور
2الحركة الشعبية لتحرير السودان
3حزب الأمة القومي
4حركة وجيش تحرير السودان قيادة مناوي
5حركة عدل والمساواة السودانية
6 مبادرة المجتمع المدني تنسيقية الجنينة
7 مرصد الجنينة لحقوق الإنسان

عاش نضال الشعب السوداني
إعلام قوي نداء السودان
غرب دارفور الجنينة
6.1.2017

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.