صدق او لا تصدق … ثالث اكبر ثروة لرئيس جمهورية في العالم باسم الفريق طه عثمان ؟

1- قائمة الحرامية ؟

unnamedتجد ادناه قائمة بالرؤساء العشرة الاغنى في العالم ( بخلاف الرؤساء العرب ) وثرواتهم الشخصية ، حسب موقع (Richest lifestyle) :
1. بوتين … روسيا ، 40 مليار دولار .

2. كيم … كوريا الشمالية ، 5 مليار دولار .

3. عمر البشير … السودان ، واحد مليار دولار .unnamed (1)unnamed (2)

4. سانتوس … انجولا ، واحد مليار دولار .unnamed (3)

5. نورسلطان … كازخستان ، واحد مليار دولار .unnamed (4)

6. ثيودور … غينيا الاستوائية ، 600 مليون دولار .unnamed (5)

7. كاغامي … رواندا ، 500 مليون دولار .unnamed (6)

8. كينياتا … كينيا ، 500 مليون دولار .unnamed (7)

9. بيا … الكميرون ، 200 مليون دولار .unnamed (8)

10. دبي … تشاد ، 50 مليون دولار .unnamed (9)

لمزيد من التفاصيل يمكن الرجوع للرابط ادناه :

http://www.richestlifestyle.com/networth/politician/presidents
/
كما ذكرنا في مقالة سابقة ، وحسب تسريبات الويكيليكس في عام 2010 ، قدرت صحيفة القارديان البريطانية المحترمة ، الاموال التي اودعها الرئيس البشير باسمه في بنوك بريطانيا بحوالي 9 بليون دولار .

لمزيد من التفاصيل ، يمكنك التكرم بالإطلاع على الرابط ادناه :

https://www.theguardian.com/world/2010/dec/17/wikileaks-sudanese-president-cash-london

بعد صدور امر القبض ضد الرئيس البشير من محكمة الجنايات الدولية في مارس 2009 ، وفي يوليو 2010 ، خاف الرئيس البشير تجميد امواله في بنوك الخارج . وعليه حول الرئيس البشير جميع امواله في بنوك الخارج باسم الفريق طه عثمان . بل سجل جميع ممتلكاته في السودان وفي الخارج باسم الفريق طه عثمان.

صارت ثالث اكبر ثروة لرئيس جمهورية في العالم باسم الفريق طه عثمان ؟

فتأمل !

2 – مركز كارنيجى للدراسات فى واشنطن ؟

في يوم الجمعة 9 ديسمبر 2016 نشر مركز كارنيجى للدراسات فى واشنطن خلاصة لورشة حول ( ما الذى تعنيه رئاسة ترامب لدول الشرق الأوسط؟ ) .
أكدت الدراسة إن الدول السلطوية ، ومن بينها السودان ، هي التي هللت وفرحت بفوز ترامب . اكد الرئيس البشير هذه الخلاصة في حواره المنشور مع صحيفة الخليج في ابو ظبي في يوم الثلاثاء 29 نوفمبر 2016 .
وصف الرئيس البشير الرئيس المنتخب ترامب بانه :

( رجل أعمال يبحث عن المصالح . والتعامل معه واضح وأسهل . عكس الذين كانوا يتحدثون عن برامج الديمقراطية وحقوق الإنسان والشفافية ) .

بهذه الكلمات أكد الرئيس البشير إنه يتجنب التعامل مع ( الذين يتحدثون عن برامج الديمقراطية وحقوق الإنسان والشفافية ) .

فسرت هذه الكلمات قفل الرئيس البشير لباب الحوار مع قوى التغيير ، ورفضه لخارطة طريق مبيكي التي وقع عليها في مارس 2016 … ببساطة لأنه شم روائح عاصفة ترامب ، وقال ( حرم ) .

لا يمكن ان يستقر السودان الا بعد إنهاء سياسة التمكين ، ويعيش السودان في ظل العدالة والمساواة ، والتعايش السلمي ، ودولة المؤسسات والقانون ، والهوية الوطنية الجامعة .

للأسف معظم هذه العناصر غير متوفرة حالياً.
تقول المعلمة جنداى فريزر ان نظام البشير سوف يشكل عقدة ، لإدارة ترامب ، تحاكي عقدة قورديون الاسطورية .

دعنا نستعرض موقفين متدابرين ادناه :

اولاً :

+ من جانب ، نظام البشير مدعوم من اسرائيل لانه يقاطع ايران ، واوقف التنسيق مع حماس . كما ان وكالة الاستخبارات الامريكية تعتبر الرئيس البشير ابنها المدلل رغم نجاسته لانه يساعدها في الحرب على الارهاب .

قال قائل منهم :

He is a son of bitch , but he is our son of a bitch.

كما ان الإتحاد الاوروبي يغدق على الرئيس البشير الرشوات لان حميدتي يساعده في وقف الهجرة غير القانونية عبر السودان إلى دول الاتحاد الاوروبي .
ثانياً :

في الجانب المقابل ، يعتبر مايك فلين مستشار الامن القومي نظام البشير تجسيدا مشوهاً للاسلام الراديكالي ، وبالتالي يجب تدميره ، والقاء القبض على راس الحية البشير وتسليمه لمحكمة لاهاي .

الكرة في ملعب السيد الامام ليبرهن لادارة ترامب ان نظام البشير مسخ من الاسلام الراديكالي ، وبالتالي يجب مساعدة الشعب السوداني في الإطاحة به ، وفتح الطريق للسلام العادل الشامل ، والتحول الديمقراطي الكامل .

3- مصداقية ادارة اوباما ؟

في يوم الاربعاء 7 ديسمبر 2026 ، تحفظت ادارة اوباما على رفض حكومة اليمن بقيادة عبدو ربه منصور هادي إنفاذ خارطة الطريق التي اقترحتها الامم المتحدة لحل المشكلة في اليمن ، والتي قبلتها المعارضة الحوثية – الصالحية .

في يوم الاثنين 28 نوفمبر 2016 ، نشر المبعوث الامريكي الخاص للسودان مقالة شيطن فيها البطل عبدالواحد النور ، ( ولم ) يتحفظ فيها على رفض نظام الانقاذ إنفاذ خارطة الطريق ، التي اقترحها الاتحاد الافريقي ، والتي وقع عليها النظام في مارس 2016 ، والمعارضة في اغسطس 2016 .

تحفظ في اليمن ، و( عدم ) تحفظ في السودان … على خارطة طريق اممية وافريقية على التوالي ؟

إذا لم يكن هذا كيل بمكيالين من ادارة اوباما ، فما هو ؟

ازيدكم كيل بعير .

في يوم الثلاثاء 28 يوليو 2015 ، ومن منصة الاتحاد الافريقي في اديس ابابا ، اكد اوباما ان حكومة اثيوبيا منارة من منارات الديمقراطية في افريقيا .

قبل اقل من شهرين على خطبة اوباما ، وفي يوم الاحد 24 مايو 2015 ، اُعلنت نتيجة الانتخابات البرلمانية في اثيوبيا ، وفاز الحزب الحاكم فيها بكل وجميع مقاعد البرلمان ال 547 ، وفشلت احزاب المعارضة في الفوز باي مقعد ، بل تم حبسهم كلهم جميعهم .

هذه هي منارة الديمقراطية التي يشيد بها اوباما ؟

وماذا عن وعود اوباما في خطبته في جامعة القاهرة في يوم الخميس 4 يونيو 2009 ، التي انتهت 7 سنوات بعد الحدث إلى قبض الريح .
هل نثق في كلامات اوباما وافعال ادارته بعد هذا الحدث الفضائحي ، وفي اقوال وافعال مبعوثه الخاص دونالد بووث ، الذي يتناسى رفض الرئيس البشير لخارطة طريق مبيكي ، ويركز وحصرياً ، على شيطنة البطل عبدالواحد ؟

هل لادارة اوباما اي مصداقية وهي في صالة المغادرة ؟

ولكن الفريق طه عثمان غير معني بإدارة اوباما ومبعوثها الخاص لان ( الموضوع ما فيهو قروش ) ، لشخصه الكريم ؟
4- محكمة لاهاي ؟

في يوم السبت 13 يونيو 2015 ، طلبت محكمة الجنايات الدولية من جنوب افريقيا اعتقال وتسليم الرئيس البشير للمحكمة، إلا أن جنوب أفريقيا لم تلق القبض عليه ، بينما كان مشاركاً في القمة الافريقية في جنوب افريقيا من يوم السبت 13 إلى يوم الاثنين 15 يونيو 2015 .

في مارس 2016 ، رفضت محكمة الاستئناف العليا في جنوب أفريقيا، حصانة الرئيس البشير، التي تذرعت بها الحكومة في عدم القبض عليه وتسليمه لمحكمة الجنايات الدولية . قضت محكمة الاستئناف العليا إن حكومة جنوب افريقيا تصرفت بشكل غير قانوني في عدم اعتقال الرئيس البشير .
في يوم الخميس 8 ديسمبر 2016 ، اعلنت محكمة الجنايات الدولية انها سوف تعقد جلسة استماع علنية في أبريل 2017 ، لمناقشة عدم امتثال جنوب أفريقيا لطلب المحكمة إعتقال وتسليم الرئيس البشير إلى المحكمة
.
بعدها ، سوف تقدم المحكمة تقريراً في الموضوع للجمعية العمومية للمحكمة ولمجلس الامن لإصدر قرار في الموضوع .

وكما هو معلوم فقد قررت جنوب افريقيا وبوروندي وغامبيا الانسحاب من المحكمة ، ولكن الرئيس المنتخب الجديد في غامبيا آدم بارو اعلن استمرار بقاء غامبيا في المحكمة . ولكن وللأسف سوف يبقى الرئيس يحى جامع في السلطة ، ويشرف على خروج غامبيا من المحكمة .

يمثل امر القبض الذي اصدرته المحكمة ضد الرئيس البشير في مارس 2009 ويوليو 2010 السبب الاساسي في كنكشة الرئيس البشير في السلطة ، ورفضه القاطع لإنفاذ خارطة طريق مبيكي .

ولكن الفريق طه عثمان غير معني بالمحكمة وخزعبلاتها لان ما فيها قروش لشخصه الكريم ؟

القروش هي مرجعية الفريق طه عثمان الحصرية .

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.