رئيسا العدل والمساواة وتحرير السودان يلتقبان الرئيس اليوغندي

تنزيل (1)بسم الله الرحمن الرحيم
تصريح صحفي
إلتقي القائد مني أركو مناوي رئيس حركة/جيش تحرير السودان، و الدكتور جبريل إبراهيم محمد رئيس حركة العدل و المساواة السودانية، صباح أمس السبت 24 ديسمبر 2016 في العاصمة اليوغندية كمبالا الرئيس اليوغندي يوري كاغوتا موسيفيني و تدارسا مع سيادته سبل تفعيل مبادرته لدعم العملية السلمية في السودان، و أكد الزعيمان للرئيس اليوغندي صعوبة جلوس الحركتين مع الطرف الحكومي و النظام مستمر في اعتقال

قادة الأحزاب و الناشطين السياسيين و أعضاء منظمات المجتمع المدني لمجرد أنهم عارضوا إجراءاته و سياساته الاقتصادية الأخيرة، و التي أحالت حياة المواطن إلى جحيم لا يطاق. كما أكدا للرئيس موسيفيني أن السبيل إلى تفعيل العملية السلمية و تحقيق التسوية السياسية الشاملة هو التمسك بخارطة الطريق الإفريقية الموقعة من الحكومة و قوى نداء السودان. و ناشدا الرئيس اليوغندي التدخّل لدى نظام الخرطوم لفك المعتقلين السياسيين على الفور، و وعدهما الرئيس خيراً.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.