بيان حركة العدل و المساواة السودانية تنفي وجود اي صلة بينها والذين انضموا للنظام بالفاشر

بسم الله الرحمن الرحيم

JEM_Logo_2حركة العدل و المساواة السودانية
Justice & Equality Movement Sudan (JEM)

حركة العدل و المساواة السودانية تنفي وجود اي صلة بينها والذين انضموا للنظام بالفاشر

نقلت وسائل اعلام حكومة المؤتمر الوطني عن انشقاق عدد من الافراد ينتمون للحركة وانضمامهم للنظام في الفاشر وازاء هذا تؤكد الحركة

ان المجموعة التي لحقت بالحكومة في الفاشر , ليست لها اي علاقة بالحركة لانها هي ذات المجموعة التي انشقت عن الحركة عام 2012 مع عبد الكريم دبجو ثم انشقت من دبجو مع عبدالرحمن بنات ثم انشقت اليوم للمرة الثالثة من عبدالرحمن بنات الذي هو جزء من حوار الوثبة للانضمام إلى النظام على مستوى الولاية.

والحركة اذ تنفي وجود اي صلة لاولئك الافراد بالحركة , تؤكد ان المحاولات المكشوفة التي ما فتيء النظام و اذنابه

ممن اعياهم المسير لن تنال من الحركة , وان قواعد وقيادات الحركة هم اليوم اكثر تماسكا والحركة ماضية مع قوى المعارضة السودانية لانجاز مشروع الخلاص الوطني عبر كافة والسبل.

لذا ننتهز هذه الفرصة لنحي شرفاء وطننا وقواه الحية وهي تمضي بقوة لانفاذ حملة العصيان الشاملة التي تبدأ يوم 19 الجاري.

هذا ما لزم توضيحه و السلام،

جبريل آدم بلال
أمين الاعلام الناطق الرسمي باسم الحركة
15ديسمبر 2016 ، لندن

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.