وفد حركة العدل والمساواة السودانية يلتقي الامام الصادق المهدي

إلتقى وفد حركة العدل والمساواة السودانية بزعيم الأنصار رئيس حزب الأمة القومى الإمام الصادق المهدى ظهر يوم الثلاثاء 15نوفمبر 2016م .

Meeting_Cairoوفى تصريح صحفى أفاد الأستاذ بابكر حمدين رئيس وفد الحركة بأن الوفد يتكون من بابكر حسن حمدين أمين الشئون الإجتماعية والأستاذ عيسى أحمد محمد أمين ولاية جنوب دارفور والأستاذ جمال حامد مقرر الأمانة السياسية والأستاذ محمد حسين شرف رئيس مكتب الحركة بجمهورية مصر العربية .جاء اللقاء بالإمام الصادق فى إطار التشاور بين مكونات قوى نداء السودان .

تناول الجانبان بإستفاضة المستجدات السياسية التي طرأت بعد العاشر من أكتوبر بإصدار نظام المؤتمر الوطنى قرارات مرتجلة غير مدروسة أدت الى إرتفاع جنونى فى السلع الأساسية وحملة الإعتقالات المسعورة بحق النشطاء وقيادات المعارضة السياسية. تطابقت الرؤية حول ضرورة تفعيل أليات قوى نداء السودان وتفعيل وتطوير أساليب وأدوات المقاومة اليومية .، وأمّن الجانبان على أهمية العمل المشترك لأنها ضرورة ملحة يمليها الواقع السياسى .

نقل وفد العدل والمساواة رسالة شفهية من الدكتور جبريل إبراهيم رئيس الجبهة الثورية السودانية ورئيس حركة العدل والمساواة السودانية تتعلق بضرورة التمسك برؤية قوى نداء السودان ولا سيما خارطة الطريق وتفعيل أليات قوى نداء السودان لإنجاز متطلبات ومستحقات التغيير المنشود .

ومن جانب آخر أكد زعيم الأنصار ورئيس حزب الأمة القومى الإمام الصادق المهدى موقف حزب الأمة الثابت بخارطة الطريق والدفع بتحالف قوى نداء السودان حتى يستوعب جميع قوى المعارضة الوطنية الراغبة فى التغيير .

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.