أعراض مرض الكوليرا

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان من حركة العدل والمساواة
الإقليم الأوسط

في الأسبوع الثاني من شهر اغسطس الماضي ظهرت أعراض مرض الكوليرا (الاسهال المائي) بين المواطنين في جنوب النيل الأزرق تحديداً القرى التي تحيط بمدينة الرصيرص مما أدى إلى عدد من الوفيات بين المواطنين من بينهم أطفال .
لم تتحرك وزارة الصحة الولائية لتحتوي الموقف في منطقة جنوب النيل الأزرق فانتشرت العدوى بين المواطنين ووصلت عاصمة الولاية الدمازين حتى امتلأت المستشفيات والمراكز الصحية بالمرضى ومع ارتفاع عدد الضحايا زاد انتشار العدوى ووصل ولاية سنار بصورة مخيفة تساقط معها المئات من الضحايا في ظل غياب تام لوزارة الصحة الاتحادية والولائية .
نحن في حركة العدل والمساواة نناشد منظمة الصحة العالمية التدخل السريع لإنقاذ المواطنين في ولايتي سنار وجنوب النيل الأزرق .
كذلك نناشد المنظمات الخيرية الداخلية التوجه للولايات المنكوبة لمساعدة المرضى وذويهم
كما اننا نحمل النظام في الخرطوم المسؤولية الكاملة عما حدث نتيجة القصور تجاه الولايات المنكوبة

سيف الدين عوج الدرب
نائب امين الاقليم الاوسط

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.