زعيم العدل والمساواة يعد احد شيوخ الطرق الصوفية باطلاق سراح بعض اسرى النظام ويؤكد انهم يمتعون بمعاملة حسنة

DSC00949وعد زعيم حركة العدل والمساواة السودانية جبريل إبراهيم في رسالة لأحد شيوخ الطرق الصوفية بالاستجابة لمبادرة تهدف لاطلاق سراح أسرى الحكومة السودانية بطرف الحركة.

وسبق ان اطلقت حركة العدل والمساواة عدد من اسرى النظام وسلمتهم الى الادارات الاهلية بعد ان رفضت الحكومة استلامهم , كما ان للحركة مئات من الاسرى لدى الحكومة استشهد عدد منهم بسبب المعاملة القاسية والتعذيب البدني والنفسي الذي يمارسه ضدهم الاجهزة الامنية فضلا عن منع نقل المرضى منهم للمستشفيات لتلقي العلاج.

وجاءت رسالة رئيس حركة العدل والمساواة، ردا على رسالة لشيخ الطريقة الكباشية معنونة إلى الدكتور جبريل في العاشر

من أغسطس الحالي، ناشده فيها لاطلاق سراح عدد من أسرى الجيش السوداني اسرتهم الحركة في معارك مختلفة.

وقال الدكتور جبريل في رسالته لشيخ الطريقة عبد الوهاب الخليفة الحبر الكباشي: “مناشدتكم الكريمة مكان تقديرنا وسعادتنا سننزلها منزلتها التي تليق بمكانتكم عندنا وعند أهل السودان.. ستسمعون منا ما يثلج صدوركم وصدور أهل الأسرى قريبا”.

واضاف ان الاسرى لدى الحركة يتمتعون بكافة حقوقهم التي كفلها لهم الاعراف والقوانين الدولية ومن قبل لوائح الحركة والتي تتعامل بشكل مهني مع الاسرى .

يذكر ان عدد من الادارات الاهلية وجهات ناشدت الحركة اطلاق الاسرى والحركة وعدت بان تطلق سراحههم قريبا.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.