الجبهة الثورية : اعتراف الحكومة بوجود جماعات متشددة بدارفور محاولة يائسة لاخفاء دعمها لتلك الجماعات

قالits-hell-how-isis-prevents-people-from-fleeing-its-caliphateت الجبهة الثورية السودانية , ان اعتراف الحكومة بوجود جماعات متشددة في دارفور هي محاولة يائسة لتبرئة ساحتها بعد انكشاف امر هذه الجماعات في الاقليم ودعم الحكومة لها بتوفير الايواء وتسهيل ممرات لها للعبور بل نقلها بعربات مليشيات ما يسمى بالدعم السريع، وقال عبد الرحمن الناير ,القيادي بالجبهة الثورية والمتحدث باسم مكتب رئيس حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد نور في تصريح صحفي ان

الحكومة هي التي سلحت وسهلت وصول هذه الجماعات الى دارفور

وكان وزير الداخلية عصمت عبد الرحمن قد اقر برصد جماعات متشددة في بعض المناطق بدارفور تسعى لاستقطاب الناس عبر المساجد، لكنه نفى بشدة في مؤتمر صحفي بالخرطوم تمدد تلك الجماعات بالسودان وقال ان الشرطة تعمل على محاصرتها ومنعها من الانتشار. ولم يوضح الوزير هوية تلك المجموعات لكنه شكا من تنامي الوجود الأجنبي بالبلاد وقال ان ضبطه يحتاج إلى جهد وأموال.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.