الأزمة السودانية والمثقفين الكذبة!!

سلام يا .. وطن
حيدر احمد خيرالله
الأزمة السودانية والمثقفين الكذبة!!

*مايبعث على الكدر أن يتسيد المشهد السياسي والفكري فى بلادنا أقوام لايرون أبعد من أرنبة أنوفهم ، وهم منحصرون فى أطر مصالحهم الضيقة ومطامعهم الكسيرة ، والحكومة تستأنس بالحال المائل الذى يعيشه المثقفون ، وشاهدنا بأم اعيننا كم المبادرات الهائلة ، والإتفاقيات المتعددة ، وأكبر ماأنتجته بدلاً عن دولة واحدة فاشلة إنقسمت الى دولتين فاشلتين تكايد إحداهما الأخرى ، فقدنا ثلث البلد والشعب ، والبقية تنازع بين المنافي حتى لو أصبحوا لقمة سائغة لأسماك البحر فى اكبر عملية تهجير قسري لأهل السودان ، وحرب ضروس أتت على الأخضر واليابس ، والمثقفون الكذبة يرون مايجري ولاتتحرك فيهم نوازع التغيير الا بالقدر الذى يحفظ لهم من الكيكة النتنة نصيب..

*والطلاب يناهضون بيع جامعة الخرطوم ، فيعظم الوهم عند الساسة اليباب والعذاب وتنفتح شهيتهم مبشرين ومستبشرين ، بأن الإنتفاضة قد بدأت ، وتعجبنا من الأمر العجاب ، ومن الساسة الذين يريدون ان يرثوا إنتفاضة لم يكونوا من صناعها ؟ ولم يتقدموا صفوفها انما انحصروا فى رحابة الحلقوم وإستكانوا لمراوح الكلام المكندش ، وكان وقتها طلابنا الأماجد يعانون الأمرّين بين ضرب الهراوات والغاز المسيل للدموع والاعتقال ، وهاهم أسر المعتقلات والمعتقلين يقفون احتجاجاً ويفطرون وهم صياماً فى الشارع العام وقادة الاحزاب السياسية يقبعون فى بيوتهم يتناولون إفطارهم الهانئ ويشاهدون برنامج أغانى وأغانى ويستمتعون بإبداعات الرائعة آمنة حيدر (وهايلات السر قدور) ولاعزاء للمعتقلون وأسرهم التى عانت بغياب ابنائها وعانت أكثر بإهمال القوى السياسية التى دفعتهم للمناهضة ولم تستح وهى تخذلهم فى المناصرة..

*فالأزمة السودانية التى تتفاقم فى كل مناحي حياتنا السياسية والفكرية والإجتماعية تؤكد بأن أكبر عوامل بقاء الإنقاذ على أحاديتها لأكثر من ربع قرن هو هذه الاحزاب السياسية والنخب البائسة والقابلة للشراء وحيازة الثراء ممتطية ظهر هذا الشعب الذى أعطى ومابخل ، وصبر صبراَ لاضريب له ، ولم يجد سوى الجحود والنكران ، وهاهو الان يرقب مناطحة الثيران فى الحكومة والمعارضة والمتشابهات ، وفى حرب الإكتواء بالغلاء والفقر والأمراض وإنبهام السبل ، تظهر الحاجة الماسة لإقتلاع كل هذا النظام السياسي من الجذور ، عسى أن يجد المثقفون الكذبة أمراً جاداً ينشغلون به غير عاداتهم التى ادمنوها وهم يحيلون الكوارث الى أعياد ..وسلام يااااااااوطن..

سلام يا

معتز موسى وزير الكهرباء يقول( الكهرباء متوفرة بنسبة 100% واذا حدثت قطوعات يكون هنالك عطل) رقصني ياجدع وورينا ياسعادتك مالفرق بين العطل والعطالة ؟ نفسي اصدقك!! وسلام يا

الجريدة الجمعه 10/6/2016

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أقلام حرة. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.