إغْتِيال الطَالِبْ/ محمّد الصَادق – تُعدُّ جَريمة دوليّة وتخالِف كُل المَواثيق والأعْراف الدَوليّة

المَركَز الإفريقِى لِلعَدالة وَالحُكم الرَشِيد
African Justice and Democratic
Governance Center (AJDGC)
هَيئة غير حَكُومِيّة معنيّة بالعدَالَة والحُكم الرشِيد

AJDGC_1إغْتِيال الطَالِبْ/ محمّد الصَادق – تُعدُّ جَريمة دوليّة وتخالِف كُل المَواثيق والأعْراف الدَوليّة
حماد وادى سند الكرتى
محامى وباحث قانونى
humancivilrightsinherentdigni@gmail.com
http://internationallawandglobaleaffairs.weebly.com

يَعرب المركز الإفريقِى للعدالة والحُكم الرشيد عن بالغ إنزعاجه , وذلك إثر قيام السُلطات الأمنية فى السودان بإطلاق وابل من الرصاص القاتل مِن بنادقهم الأليّة فِى صدر السيد/ محمد الصَادق , الطالب بجامعة أمدرمان الأهلية فى وقت سابق من هذا الأسبوع, تلكم الرصاصات الغادرة أودت بحياة الطالب البرىء فى الحال.
إنّ المركز الإفريقى للعدالة والحُكم الرشيد , يعتقد إعْتقادا جازما , أنّ السلوك الإجرامى وراء إغتيال الطالب ماهى إلاّ سلسلة إجراءات وممارسات إجرامية قمعية إستبداديّة قهريّة ولا أخلاقيّة تستهدف من ورائها القضاء على قبائل وعرقيات معينة فى السودان بهدف إسْكات صوت الحق. عليه فإنّ المركز يعتبر هذا العمل المشين يخالف كل القواعد والمواثيق الدولية التى تكفل حماية تامّة لحقوق الإنسان , وخاصة الحق فى الحياة , عليه فإن هذا العمل يخالف بشدة النصوص الواردة فى الإعلان العالمى لحقوق الإنسان 1948م, والذى حذّر بشدّة من مغبة تناسى حقوق الإنسان وإزدراؤها , لذا فإنّ المادة الثالثة من الإعلان نصّ على أنّه ( لكل فرد الحق فى الحياة والحرية والسلامة الشخصيّة)), فضلا عن ذلك فإنّ المادة 19 من نفس الإعلان نص على أنّه ( لكل شخص الحق فى حرية الرأى والتعبير…))
عليّه فإنّ المركز كان قد خاطب عدد من منظمات حقوق الإنسان الدولية وذلك فيما يتعلق بهذا الشأن, وفى هذا الصدد فإنّ المركز يجدد الدعوة الى المجتمع الدولى , بضروة التعاون مع المحكمة الجنائية الدولية , حتى يتثنى لها من مواصلة عملها وذلك فيما يتعلق بالمتهمين الذين يعتقد أنّهم إرتكبوا جرائم وحشية فى حق الإنسانية فى السودان , بما فى ذلك المتهم / عمر حسن البشير , المتهم بإرتكاب جرائم دولية فى إقليم دارفور .
كما يطالب المركز , بضرورة تشكيل لجنة دولية لكشف ملابسات إغتيال الطالب / محمد الصادق.
أخيرا فإنّ أسرة المركز تنعى أسرة وأصدقاء الفقيد.

عن المركز الإفريقى للعدالة والحكم الرشيد:
المركز الإفريقى للعدالة والحكم الرشيد منظمة إقليمية إفريقيّة غير حكوميّة تأسست منذ العام 2001م , المركز معنى بدعم وتعزيز أوضاع العدالة فى المنطقة الإفريقيّة , فضلا عن إرساء مبدأ سيادة القانون والحكم الرشيد وإحترام حقوق الإنسان فضلا عن الحقوق المدنيّة والسياسيّة وفقا لمبادىء القانون الدولى.
أهداف المركز الإفريقى للعدالة والحكم الرشيد:
إرساء مبدأ سيادة القانون والحكم الرشيد
العمل على تنسيق التشريعات الوطنيّة فى القارّة الإفريقيّة مع التشريعات الدوليّة
إستقلال السلطة القضائيّة ومحاربة سياسة الإفلات من العقاب خاصّة فيما يتعلق بالجرائم ذات الطابع الدولى الخطير- جرائم الإبادة الجماعيّة – الجرائم ضد الإنسانيّة فضلا عن جرائم الإبادة الجماعيّة .
دعم عمل المحكمة الجنائيّة الدوليّة فيما يتعلق بالقضايا المنظورة أمام المحكمة الجنائيّة الدوليّة.
نشر ثقافة القانون الدولى- الشفافيّة – المسألة القانونية

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.