وقف الإعدام بحق الأسير​

نداء خاص الى حكومة المؤتمر الوطنى فى السودان
بشأن الأسير القائد الأستاذ/ التوم حامد توتو- وفقا للقانون الإنسانى الدولى والأعراف الدولية فإنّ أسرى الحرب يجب أن تحفظ حقوقهم كاملة غير منقوصة , إنّ القانون الإنسانى الدولى يكفل طائفة واسعة من الحماية لأسرى الحرب وذلك فيما يخص معاملة الأسرى , حيث يجب معاملتهم بكرامة وبطريقة إنسانية غير مهينة ولا يجوز تعرض أسرى الحرب لأى شكل من أشكال التعذيب بسبب مشاركتهم فى النزاعات المسلحة على الإطلاق.
إنّ القانون الدولى متمثلة فى إتفاقية جنيف للعام 1929م , فضلا عن إتفاقيات جنيف الثالثة للعام 1949م ومن بعد ذلك البرتكول الإضافى لإتفاقيات جنيف للعام 1977م تكفل حماية خاصة لأسرى الحرب.
إنّ المادة رقم و13و14و15-12 من إتفاقيات جنيف الثالثة للعام 1949م تنص السلطات على معاملة الأسير معاملة كريمة وإنسانية .
فضلا عن ذلك فإنّ المادة 82 من نفس الإتفاقية تجرم معاقبة الأسير بسبب مشاركته فى الأعمال العدائية , ولا يجوز بأى حال من الأحول إعدام أسير حرب , فإن ذلك يعد مخالفة شديدة الإجرام وفقا للقانون الإنسانى الدولى.
لذا فإننا نطالب منظمة الصليب الأحرم وكافة المنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان بالتدخل العاجل لوقف هذا الإجرام الذى تقوم به حكومة المؤتمر الوطنى فى السودان.

حماد وادى سند الكرتى
المحامى والباحث القانونى

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.