بيان هام لتوضيح احداث تور طعان محلية يس ولاية شرق دارفور.

بسم الله الرحمن الرحيم
الهيئة الشبابية لأبناء عديلة _ ابوكارنكا_ كليكلي ابوسلامة.
بيان هام لتوضيح احداث تور طعان  محلية يس ولاية شرق دارفور.
١_ تعرضت ابل المواطن سليمان رغم الله عجب الله(من المعاليا) للنهب يوم  امس السبت الموافق ١٦ ابريل ٢٠١٦ من بادية المعاليا في المجيلد شمال كليكلي  ابوسلامة. وعلى اثر هذا الحادث قام المواطن سليمان بفتح بلاغ في شرطة مهاجرية بمحلية شعيرية  ومن ثم تحرك الفزع بصحبة بعض افراد الجيش لتعقب الجناة. وصل الفزع حامية تور طعان العسكرية  بمحلية يس في ولاية شرق دارفور في نفس اليوم. وفي صباح هذا اليوم الاحد الموافق 17/4/2016 واثناء وجود افراد الفزع من قبيلة المعاليا في بوابة الحامية في تور طعان، هجمت عليهم مليشيا من الرزيقات تابعة للمدعو خريف والمدعو السافنا(وهما قائدين لمليشيات من الرزيقات رغم ادعائهما عودتهم من قوات التمرد ودخولهم في اتفاق مع الحكومة). وقد امطرت هذه المليشيا بقيادة السافنا وخريف افراد الفزع من المعاليا بوابل من الرصاص، فتصدى لهم فرسان المعاليا بعد انسحاب اغلب القوة الحكومية  الموجودة في حامية تور طعان .
ونتيجة لهذا الاعتداء الغادر والغاشم احتسب الفزع من المعاليا ثمانية من الشهداء بينما هناك اربعة  اخرين في عداد الجرحى.
وفي هذا الخصوص نود ان نوضح الاتي:
1-ان ماتم مساء السبت واليوم الاحد يعد عملا مدبرا القصد منه خلق بلبلة في المنطقة والرجوع بها الي مربع الحرب بين المعاليا والرزيقات.
2- كل المعلومات تؤكد ان ما تم لم يكن محض صدفة، وانما كان امرا مدبرا عن قصد و مخططا له مسبقا  من قبل المدعو خريف والمدعو السافنا ومجموعاتهما.
3-انه ليس صحيحا مطلقا ما اشيع  من زعم بان قوات السافنا وخريف  كانت في مهمة بغرض أداء واجب العزاء، وانما كانت في مهمة موامرة مدبرة كما ظهرت نتائجها مساء اليوم الاحد في تور طعان ودونكم حوادث الاختطاف التي مورست في شرق دارفور واخرها حادث اختطاف الفاننين.

4- ان ما تم كان عملا مدبرا و مقصودا وقد نبهنا لامكانية حدوثه قبل اسبوع، اي بعد زيارة رئيس الجمهورية الي مدينة ابوكارنكا في مطلع ابريل الجاري، وذلك بعد ما بدت لنا بعضا من موشرات ما كان يحاك في الخفاء.
5_ ذات القوة الخارجة عن  القانون (خريف وسافنا) وفي مثل هذا الشهر من العام الماضي ٢٠١٥   اعتدت هذه القوة على  بادية المعاليا في منطقة ابوشديرة محلية شعيرية وقتلت ثلاثة من المعاليا   ونهب الف وخمسمائة راس من الضان واختطاف اثنين من الاطفال تم اطلاق سراحهم لاحقا بتدخل من الامم المتحدة  ولا زال توثيق الطفل محمد عبد الرحمن وهو في يد خاطفيه موجودا ورقم البلاغ موجودا كذلك في شرطة مهاجرية  .
6_تؤكد معلوماتنا بان قائد حامية تور طعان محلية يس من قبيلة الرزيقات وقائد حامية سانيه افندو من قبيلة الرزيقات كذلك وهذا يفضح شكل المؤامرة والفخ الذي نصب لفزع المعاليا وضربة داخل حامية عسكرية..
7_  نؤكد انه وبعد الهجوم على المعاليا في الحامية وصلت قوة من نيالا ادخلت كل عربات المعاليا واليات القوة المعتدية التي استلمها المعاليا في الحامية ،فعادت قوة اخرى من الرزيقات استولوا على  كل ما في داخل الحامية من اليات دون مقاومة ليؤكدوا مرة اخرى  مؤامرة قائد الحامية وانحيازه لاهله.

6-اننا  نطالب الحكومة بالقبض علي الجناةوفتح تحقيق، و علي كل من هم وراء هذه العملية الاجرامية وتقديمهم لمحاكمة عادلة مع عدم التمادي في سياسة الافلات من العقاب التي اوصلتنا لهذا النوع من الجرائم النكراء.

المجد الخلود لشهداءنا الابرار
عااااجل الشفاء لجرحانا.
المكتب التنفيذي للهيئة الشبابية.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.