بيان بمناسبة مرور سبعة أعوام لاصدار المحكمة الجنائية الدولية مذكرة قبض بحق مجرم الحرب عمر البشير

تحالف قوى المعارضة السودانية بالولايات المتحدة

بيان بمناسبة مرور سبعة أعوام لاصدار المحكمة الجنائية الدولية مذكرة قبض بحق مجرم الحرب عمر البشير

أيها الشعب السوداني العظيم
تمر علينا اليوم الرابع من مارس 2016 الذكري السابعة لصدور أمر القبض على رأس النظام عمر البشير والصادر من الدائرة التمهيدية للمحكمة الجنائية الدولية لارتكابه جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية ومسؤليته الجنائية عن الإبادة والقتل والاغتصاب والتعذيب والنقل القسري لإعداد كبيرة من المدنيين ونهب ممتلكاتهم في إقليم دارفور.

وهي المرة الأولي التي تصدر فيها المحكمة الجنائية الدولية أمرا بالقبض على رئيس دولة لايزال في الحكم.

أبناء وبنات السودان الشرفاء
تمر علينا هذه الذكري ولازال النظام يواصل جرائمه في دارفور وجبال النوبة وجنوب النيل الأزرق بقصف وقتل المدنيين ومنع وصول الإغاثة والمساعدات الإنسانية وتفكيك معسكرات النازحين واللاجئين الذين نجوا من حملاته الهادفة للابادة والقتل والاغتصاب والتي لم تتوقف على البشر إنما امتدت إلى الموروث الحضاري بهدف طمس الهوية السودانيه في مناطق الحضارة النوبيه في شمال السودان وذلك ببناء السدود بالإضافة إلى انتهاكات حقوق الإنسان وكبت الحريات العامة وملاحقة النشطاء .

إننا في تحالف المعارضة السودانية بالولايات المتحدة الأمريكية نؤكد الاتي
اولا دعمنا اللامحدود لمطالب المحكمة الجنائية الدولية ولوضع آلية ناجعة للقبض على الرئيس الهارب واعوانه كوشيب وأحمد هارون وعبدالرحيم محمد حسين
ثانيا: وقف عمليات القتل والقصف في مناطق دارفور وجبال النوبه وجنوب النيل الأزرق وحظر الطيران في المناطق الثلاثة
ثالثا: فتح ممرات الإغاثة الدولية
رابعا: وقف بناء السدود بما فيه من ضرر إنساني وثقافي

تحالف قوى المعارضة السودانية بالولايات المتحدة

٤ مارس٢٠١٦

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.