هل تنجح المزاوجة بين حوار الوعد وحوار الوعيد ؟

الحلقة الاولى ( 1- 2 )
ثروت قاسم
Facebook.com/tharwat.gasim
Tharwat20042004@gmail.com
1-الحوار المجتمعي لولاية الخرطوم؟
في يوم الاثنين 8 فبراير 2016 ، تسلم الرئيس البشير مخرجات مؤتمر الحوار المجتمعي لولاية الخرطوم… أول ولاية فرغت من عملها ورفعت توصياتها.
ولكن ماهي الهيئة المستقلة والمحايدة التي سوف تشرف على وتراقب تنفيذ هذه المخرجات؟
ارتجل الرئيس البشير خطاباً في المظاهرة التي سلمته مخرجات الحوار في ساحة الشهداء جنوب القصر الجمهوري ، وقال في كلمته المُرتجلة أن اللجان التي ناقشت وصاغت ورفعت توصيات الحوار، والتي تضم نحو 650 شخصاً من الاتراك والمتتوركين ، ستظل قائمة لتكون رقيبة على التنفيذ!
هل تظل هذه اللجان ( 650 فردا ) قائمة لسنوات ، ويصرف كل عضو فيها نثرياته ومخصصاته المالية ، محاكية المجلس التشريعي الولائي ؟ هل قصد الرئيس البشير ما إرتجله ، أم شالته الهاشمية عندما راى المظاهرة ؟
لم يكن هذا الإجراء ( متابعة تنفيذ المخرجات ) مًضمناً في عملية الحوار المجتمعي ، ولا هو كذلك في عملية حوار الوثبة السياسي ( حوار 10 اكتوبر ) . ولكن شالت الهاشمية الرئيس البشير ، كما تشيله في كل المظاهرات الجماهيرية فيقول كلاماً خارج النص ليرضي الجماهير الهادرة ، ولا يلتزم بتنفيذه احد ، وينساه الجميع ، واولهم الجماهير التي لها ذاكرة السمكة التي لا تتعدى الثوان الخمسة .
ومن ثم حملت الريح كلمات الرئيس البشير المًرتجلة بعيداً عن ساحة الشهداء ، ونسيها الرئيس البشير ومعه المتظاهرون ، في حارة آفتها النسيان .
ارسلت امانة القصر الجمهوري مخرجات الحوار المجتمعي في ولاية الخرطوم لدار الوثائق المركزية لقبرها في ارشيف الدار مع مخرجات ملتقى كنانة ، مثالاً وليس حصراً ، ومخرجات بقية الإتفاقيات كإتفاقية الفيل والفار في جيبوتي.
في المحصلة ، يكون الحوار المجتمعي لولاية الخرطوم قد انتهى بإنتهاء مظاهرة يوم الاثنين 8 فبراير 2016 في ساحة الشهداء جنوب القصر الجمهوري .
والعقبى لكم في مخرجات الحوار المجتمعي في كل ولاية من ولايات السودان ، وفي مخرجات حوار الوثبة السياسي .

2- عملية الحوار ؟
عملية الحوار السياسي الوطني ( للتمييز بينه وعملية الحوار المجتمعي الولائي ) تحاكي قضيبي السكة حديد في امر ، وتتدابر معه في أمر ثان .
تحاكي عملية الحوار السياسي الوطني قضيبي السكة حديد في انها بمسارين متوازيين لا يلتقيان ابداً .
تدابر عملية الحوار السياسي الوطني قضيبي السكة حديد في انها لا تقود إلى هدف واحد مشترك كما قضيبا السكة حديد ، بل تقود إلى هدفين متدابرين راسياً .
كيف يا هذا ؟ دعنا نرى في هذه المقالة من حلقتين .
تحتوي عملية الحوار على مكونين إثنين ، كل مكون مُستقل عن المكون الآخر في المسار وفي الهدف النهائي ، كما نحاول شرحه ادناه .

اولاً :
الحوار الاول هو حوار مبيكي ، حوار ساقية جحا ، حوار الوعد المُعتمد من الاتحاد الأفريقي ومجلس الامن الدولي والمعارضة المدنية والحاملة السلاح ، والمرفوض من نظام الإنقاذ . الهدف النهائي لهذا الحوار هو السلام العادل الشامل والتحول الديمقراطي الكامل . آلية الوصول إلى هذا الهدف تتكون من الإجتماع التحضيري في اديس ابابا تحت رعاية لجنة مبيكي ، الذي يتبعه المؤتمر الدستوري الجامع في الخرطوم ، بمشاركة كل وجميع اصحاب المصلحة . يقود الإجتماعان لتكوين حكومة قومية إنتقالية تشرف على كتابة دستور إنتقالي ، وتشرف على عقد إنتخابات جديدة حرة ونزيهة وشفافة .
سوف نستعرض تفاصيل هذا الحوار الوطني في هذه الحلقة الأولى من المقالة .
ثانياً :
الحوار الثاني هو حوار الوثبة ، حوار الوعيد الذي لا يقبل بغيره نظام الإنقاذ . هذا حوار 10 اكتوبر ، حوار التركي مع المتتورك ، حوار احمد مع حاج احمد ، حوار المراية ، حيث يحاور النظام نفسه في المراية الغشاشة .
فجر الرئيس البشير هذا الحوار في يوم الأثنين 27 يناير 2014 .
في يوم الخميس 20 اغسطس 2015 ، إنعقدت أعمال الجمعية العمومية للجنة السبعتين للتحضير والإعداد لمؤتمر حوار الوثبة بمشاركة (83) حزباً سياسيا بجانب (50 ) من الشخصيات القومية ، و5 مسهلين تم اختيارهم من قبل لجنة السبعتين ، بالاضافة للامانة العامة للجنة السبعتين .
فى يوم السبت 10 اكتوبر 2015 ، بدأ مؤتمر حوار الوثبة في الخرطوم . إختار المؤتمر الامانة العامة للحوار واعضاء لجان المؤتمر الستة ، ودشن اعماله بعد حوالي 20 شهراً من تفجيره في يوم الأثنين 27 يناير 2014 .
من المتوقع ان يتم عقد الجمعية العمومية لحوار الوثبة خلال هذا الشهر ( فبراير 2016 ) لتعتمد توصيات اللجان الستة ، بعد إعتمادها قبلياً من رئيس المؤتمر … الرئيس البشير ، الذي لا يُري المجتمعين إلا ما يرى .
بعدها سوف ترسل الامانة العامة للمؤتمر التقرير النهائي للمؤتمر بمخرجاته وتوصياته لدار الوثائق المركزية للحفظ والصون في ارشيف الدار ، وينتهي العزاء بدفن التقرير في مقابر دار الوثائق المركزية ، كما تقرير ملتقى كنانة في عام 2008 ، الذي لم يسمع به احد منذئذن .
لا يملك حوار الوثبة على آلية لمتابعة تنفيذ مخرجاته وتوصياته .
سوف نستعرض تفاصيل هذا الحوار في الحلقة الثانية من هذه المقالة .
نعود الآن لإستعراض حوار مبيكي ، حوار ساقية جحا ، حوار الوعد … والعود أحمد .
3- حوار الوعد ؟
كما يقول اولا بمبة دعنا ناتي من الآخر .
في رسالته يوم الاثنين 8 فبراير 2016 ، دعا مبيكي نظام الإنقاذ ، حزب الأمة ، حركة العدل والمساواة ، حركة مني اركو مناوي ، والحركة الشعبية الشمالية لعصف فكري استراتيجي في اديس ابابا ايام 16 و17 و18 فبراير 2016 ، حول :
+ إحياء المفاوضات بين الحكومة والحركات المسلحة حول وقف العدائيات ، ووقف دائم لإطلاق النار في دارفور والمنطقتين .
+ إحياء فكرة عقد الاجتماع التحضيري بمشاركة جميع وكل اصحاب المصلحة ، نظاماً ومعارضة ، في اديس ابابا تحت اشراف لجنة مبيكي ، كما وصى بذلك اعلان اديس ابابا الإطاري في يوم الجمعة 5 سبتمبر 2014 ، الذي وقع عليه النظام والمعارضة .
في رسالته ، إعترف مبيكي بفشل جميع محاولاته منذ عام 2011 بالنسبة للحركة الشعبية الشمالية في المنطقتين ، ومنذ عام 2014 بالنسبة لحركات دارفور المسلحة في دارفور ، في الوصول إلى إتفاق بخصوص وقف العدائيات ووقف دائم لإطلاق النار ، وفشله في إقناع نظام الإنقاذ بالموافقة على مبدأ الاجتماع التحضيري .
في رسالته ، إعترف مبيكي بان عملية الحوار الوطني قد وصلت إلى حائط مسدود ، ومن ثم دعوته لعصف فكري حول امكانية الخروج من جحر الضب ، الذي رمى نظام الانقاذ فيه عملية الحوار الوطني برفضه المشاركة في الاجتماع التحضيري .
في رسالته ، تجنب مبيكي ، حتى لا يحرج نظام الإنقاذ ، الاشارة لإجتماع مجلس السلم والأمن الافريقي رقم 456 ( سبتمبر 2014 ) ، وإجتماع مجلس الامن الدولي ( سبتمبر 2014 ) ، ولإجتماع مجلس السلم والأمن الافريقي رقم 539 ( في يوم الثلاثاء 25 اغسطس 2015 ) … الإجتماعات الثلاثة التي وصت بعقد إجتماع اديس ابابا التحضيري ، الذي يرفضه النظام .
في رسالته ، صارت مرجعية مبيكي الحصرية هو اعلان اديس ابابا الإطاري في يوم الجمعة 5 سبتمبر 2014 ، حسب طلب الرئيس البشير ، الذي لا يعترف بقرارات مجلس السلم والامن الافريقي وقرار مجلس الامن الدولي بخصوص حتمية عقد الاجتماع التحضيري .
إمتثل مبيكي لاوامر الرئيس البشير وقال ( سمعنا واطعنا ) .
حسب طلب الرئيس البشير تم استبعاد من إجتماع اديس ابابا في يوم الاربعاء 16 مارس 2016 :
+ تحالف قوى الاجماع الوطني ،
+ كونفدرالية منظمات المجتمع المدني ،
+ حركة عبدالواحد النور ،
+ حركة دكتور غازي صلاح الدين ،
+ حركة المهندس الطيب مصطفى ،
+ وجميع المنظمات داخل السودان التي تدعم الحوار الوطني وغير المشاركة في حوار الوعيد … حوار الوثبة .
كما ذكرنا آنفاً ، صارت مرجعية اجتماع الاربعاء 16 مارس 2016 إعلان اديس ابابا الإطاري في سبتمبر 2014 .
دعنا ننشط ذاكرتك شيئاً بالإشارة لإعلان اديس ابابا الاطاري ادناه .
4- إعلان أديس ابابا الاطاري ؟
في يوم الجمعة 5 سبتمبر 2014 ، في اديس ابابا ، وقع السادة احمد سعدعمر ( حكومة ) وغازي صلاح الدين ( معارضة ) ، نيابة عن لجنة السبعتين على إعلان أديس ابابا الاطاري من 8 بنود ، بشهادة مبيكي .
ووقع على إعلان أديس ابابا الاطاري في وثيقة إطارية ثانية منفصلة ، ولكن تحتوي على نفس مفردات وبنود الوثيقة الأولى الثمانية ، وبشهادة مبيكي أيضا ، السادة الصادق المهدي ( معارضة مدنية ) ومالك عقار ( معارضة مسلحة ) نيابة عن تحالف قوى إعلان باريس.
لم يوقع الطرفان السودانيان على نفس وثيقة إعلان أديس ابابا الاطاري، ولكن وقع كل طرف عليها بمعزل عن الطرف الثاني .
ركز إعلان أديس ابابا الاطاري على الثمانية بنود المذكورة أدناه:

أولا:
الحل السياسي الشامل هو الخيار الأمثل لحل كافة مشاكل السودان.
ثانيا:
وقف الحرب وإعلان وقف إطلاق النار ومعالجة الأوضاع الانسانية يجب ان تكون لها الاولويه القصوى في عمليات اعادة بناء الثقة.
ثالثا:
ضمان الحريات وحقوق الانسان الاساسيه وإطلاق سراح المعتقليين السياسيين والمعتقلين المحكومين هي الاولويه لبناء الثقة وخلق التواصل .
رابعا:
يجب البدء في الحوار والعمليه الدستوريه بعد وضع الاسس والقواعد والاجراءات التي سوف يتم بموجبها الحوار .
خامسا:
جميع المشاركين في الحوار لهم حرية التعبير عن مواقفهم وآرائهم .

سادسا:
الحوار يجب ان يكون حسب جدول زمني يتفق عليه.
سابعا:
يجب ان تتوفر الضمانات لتنفيذ مخرجات الحوار والبناء الدستوري.
ثامنا:
ضرورة مشاركة كل الأطراف لضمان التوصل لتوافق وطني !

إنتهى الإعلان .
لم يحتو إعلان أديس ابابا الاطاري على أي آلية لمتابعة تنفيذه .
في اجتماع الاربعاء 16 مارس 2016 ، سوف يجعل مبيكي اعلان اديس ابابا الاطاري المرجعية الحصرية للإجتماع .
خرخرت الحكومة في تنفيذ إعلان أديس ابابا الاطاري ، وبالاخص بنده الرابع اعلاه بخصوص الإجتماع التحضيري … بل رفضته رفضاً باتاً ، وإستبدلته بأجتماع 10 اكتوبر .
والحال هكذا وهي كذلك ، كيف يحلم مبيكي ( وهو مخلب قط نظام الإنقاذ وصوت سيده ) وزعماء المعارضة في اجتماع الاربعاء 16 مارس 2016 بموافقة نظام الانقاذ على تفعيل إعلان أديس ابابا الاطاري ، وهي التي رفضته ولا تزال ترفضه منذ ان وقعت عليه في يوم الجمعة 5 سبتمبر 2014 ؟
هل هي احلام زلوط ام احلام ليلة صيف ، أم لعب في الزمن الضائع ، ام ضحك على الذقون … أم هي ساقية جحا (مبيكي) ؟
نواصل مع حوار الوعيد في الحلقة القادمة …

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أقلام حرة. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.