أحمد حسين ادم : اغتيال قمر يؤكد استمرار حملة الابادة العنصرية علي طلاب و ناشطي دارفور

صدى الاحداث : ahmed husain adamالباحث والحقوقي احمد حسين ادم :على القوي السياسية و المدنية و الحقوقية تصعيد الاحتجاج ضد هذه الجريمة الشنيعة و الابادة المستمرة في دارفور، النيل الأزرق و جبال النوبة

ادان الاستاذ احمد حسين ادم اغتيال الاجهزة الامنية للطالب صلاح الدين قمر في جامعة الجنية , ودعا القوى السياسية والناشطين الى تصعيد هذه الجريمة النكراء .
وقال ادم وهو مختص بالقانون الدولي وباحث بمعهد التنمية الافريقى بجامعة كورنيل بنيويورك ,وزميل بشعبة السياسة العامة بالجامعة الامريكية فى القاهرة, :
رحم الله الشهيد البطل صلاح قمر الدين..هذا يؤكد من جديد بان حملة نظام الابادة العنصرية الدموية علي طلاب و ناشطي دارفور في أوجها….

علي طلابتا التحلي بالحيطة و الحذر ..عليهم اتخاذ التدابير الكفيلة بحماية ارواحهم و دماءهم ..عليهم اختيار زمان و مكان منازلة زبانية النظام ….فمعركتنا طويلة و تحتاج الي أي فرد فيكم ..

علي الناشطين تصعيد هذه الجريمة النكراء ..المطلوب من كافة القوي السياسية و المدنية و الحقوقية تصعيد الاحتجاج ضد هذه الجريمة الشنيعة و الابادة المستمرة في دارفور، النيل الأزرق و جبال النوبة، فهذه الجريمة ليست معزولة بل هي تأتي في سياق المرحلة الجديدة للابادة الجماعية ضد شعبتا….

نجدد نداءنا لكافة القوي السياسية و الطلابية الا تعطي التظام فرصة للتفريق بينهم علي أساس عنصري او اثني او ديني او جهوي..عليهم التضامن و الوحدة مع زملاءهم و زميلاتهم و رفيقاتًهم و رفقاهم من دارفور و غيرها…

من الضروري ان تطور القوي السياسية حملاتها الجماهيرية لتشمل إيقاف الابادة الجماعية..يجب ان يكون بند إيقاف الابادة البند و الهدف الاول لحراكنا و نشاطنا.

انها لحظات عصيبة في تاريخ نصال شعبتا، لكن التاريخ الإنساني علمنا بان أنظمة الابادة الجماعية و الهلوكوست الي زوال …بل سيعاقبوا علي جرائمهم ..ليس في ذلك شك مهما بطشوا و قتلوا و عذبوا و اغتصبوا و جوعوا و فسدوا!

قسما لن تذهب روح الشهيد صلاح قمر و صحبه من شهداء القضية هدرا… سيدفع المجرمون ثمن هذه الجرائم ..

المجد و الخلود لشهداءنا الابطال..و التصر لشعبنا آلابي ضد نظام الابادة العنصري.

احمد حسين ادم

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.