الخبير الإقتصادي / احمد الشيخ واوجاع الإقتصاد!!

سلام يا .. وطن
حيدر احمد خيرالله
الخبير الإقتصادي / احمد الشيخ واوجاع الإقتصاد!!

*الخبير الإقتصادي الأستاذ/ احمد محمد احمد الشيخ ،الأمين العام للغرفة القومية للخدمات الإقتصادية ، فى حواره مع صحيفة أخبار اليوم بالأمس أكد ان اصلاح الإقتصاد يبدأ بزيادة الإنتاج وتقليل فاتورة المنصرفات والواردات وناشد الدولة بكل اجهزتها و مؤسساتها وخاصة القطاع الاقتصادي والزراعي بشقيه المروي والمطري ان يتجهوا لزيادة الانتاج .. مؤكدا ان كل المعالجات التى تطرح الان لن تقود السودان الى انفراج ، وحين يؤكد سيادته على هذه الرؤية نجد البرلمان تنقل عنه الأخبار:
*(دعا النائب البرلماني تاج الدين المهدي، لتوجيه المواطنين لترشيد إنفاقهم، وقال” بمثل ما ندعو الحكومة لتقليل إنفاقها نوجه المواطن لترشيد استهلاكه”، وطالب وزارة المالية بالاستفادة من تحويلات المغتربين البالغة أكثر من ٣ مليارات دولار سنوياً، في إنشاء محافظ دولارية لدعم المحروقات والقمح والأدوية.
وقال تاج الدين ، إن الإنقاذ في بداياتها وجهت تحويلات المغتربين في تمويل السلع الضرورية وتوفير الدقيق والمحروقات والأدوية ومدخلات الزراعة ووصفها بالتجربة الناجحة، وطالب بضرورة تقليل إنفاق المواطنين وترشيد استهلاكهم ما من شأنه أن ينعكس بشكل إيجابي على الموازنة.)..
*النائب تاج الدين يقول : بمنتهى السذاجة الإقتصادية والسياسية (” بمثل ما ندعو الحكومة لتقليل إنفاقها نوجه المواطن لترشيد استهلاكه” ) بربكم هل هذا منطق نائب عن الشعب؟ فاذا رفضنا ترشيد استهلاكنا فهل هذا مبرر لأن تصرف الحكومة صرف من لايخشى الفقر؟ وهل للحكومة اب تصرف من امواله ام هى اموال هذا الشعب المنكوب؟ أما ثالثة الاثافى فهى مطالبته بالتعدي على اموال المغتربين الذين ظنهم بمثل سذاجته ، فهم الان يرسلون تحويلاتهم لأسرهم خارج محفظة البنوك لفارق السعر الكبير بين السعر الرسمي والسوق الموازي ،لكن امين جهاز المغتربين السابق بدلا عن ان يطالب بتحفيز المغتربين بان يتم لهم الصرف بسعر تشجيعي نجده يتحدث بمنطق عفا عليه الزمن ..
*والكارثة الأخرى هل المغتربين مسؤولين عن تمويل السلع والمحروقات؟حتى تؤخذ اموالهم لهذه المحفظة الكريهة؟ واذا كان الحل فى تحويلات المغتربين فماهو العمل الذى يؤديه مئات الوزراء؟ شكرا للاستاذ احمد الشيخ الذى تحدث عن ضرورة اعادة النظر فى هيئة الحج والعمرة وماتؤديه ، ولأنه دخل مباشرة لأوجاع الإقتصاد السودانى عندما طالب بوضوح بزيادة الانتاج ، فى الوقت الذى يطالب فيه نواب الشعب بالتنكيل بالشعب ولانامت اعين البؤساء أما النائب تاج الدين المهدى الذى رضع و الأستاذ احمد الشيخ من ذات الثدي الاسلامى الذى أدخلنا فى هذا المأزق ، فاننانحفظ له الكثير من جميل المواقف وننتظر منه ان يعدل من كبوته الحالية .. وسلام ياااااااوطن..

سلام يا

(احتدم الجدل بين نواب برلمانيين ورئيسة الجلسة عائشة محمد صالح بشأن توزيع الفرص، بينما انسحب النواب المستقلون من الجلسة احتجاجاً على عدم منحهم فرصة للتداول بشأن تقرير خاص بوزارة الإرشاد والأوقاف، واتهم بعض النواب عائشة باختيار المتحدثين من ورقة معدة مسبقاً سلمت لها مع بداية الجلسة،) بدون زعل يمكن بخرة من السيد / الحسن بخصوص ال181يوم التى ستحل فيها مشاكل السودان !! دستور ياجماعة .. وسلام يا..

الجريدة الاحد 17/1/2016

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أقلام حرة. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.