إلي سيد الشهداء

إلي سيد الشهداء
الدكتور/خليل إبراهيم تمر علينا الذكري مسرعة إلا أننا نأبي إلا وأن نتوقف عندها لنتأمل حجم المسافة الشاسعة مابين الحقيقة والمستحيل التي تدافع اليها خيول ذاتنا تستلهم منك معاني الصبر والجلد وتتوشح بتاج عز وفخار ورثته كل مؤمن بقيم العدالة والمساواة التي مضيت من أجلها شهيدا مخضبا بدماءك الطاهرة الذكية التي أنجبت كل قطرة منهامليون مؤمن بقضية التحرر والانعتاق من براثن الظلم والقهر والجبروت تمر علينا الذكري ونحن نمضي من نصر الي نصر متوكلين علي الله مستمدين الهمم من آهات الأرامل وصراخ الوعي وبكاءالأيتام ودموع المظلومين والمكلومين
تمرعلينا الذكري وتترقب مشرق الشمس الذي بات حقيقة لامراء فيها تمر علينا ذكري رحيلك والعهد هو العهد والقيم هي القيم والطريق هوالطريق والرجال هم الرجال والهدف واحد وهو إعلاء قيم العدالة والمساواة
نم هادئا ولايعتريك شئ بعد إلا افراح النصر
سلامي إليك
aboomam@yahoo.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أقلام حرة. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.