شجب وادانة

بيان شجب وادانة من اتحاد دارفور بالمملكة المتحدة وايرلندا

لقد تابعتم وتتابعون في طول هذه الفترات استمرارية الهجوم الوحشي والمعاملة البربرية التي تمارسها اجهزة الأمن وقوات الدعم السريع “جناح طلاب الموتمر اللاوطني” تجاه طلاب دارفور بالجامعات والمعاهد العُليا، وكذلك اقتيادهم الي صروحهم الامنية وايضاً لجهات غير معلومة وهذه المعاملة القاسية تنم عن حقد دفين وعنصرية متعفنة باستهداف أبناء دارفور العزل في الصروح التعليمية واقتيادهم الي صروح اجهزة الأمن من غير ذنب ولا مبرر منطقي خلاف انهم من دارفور، وبعدها اقتيادهم الي محاكم النظام الصورية والغير عادلة. ونحن في الاتحاد نشجب وبشدة هذا السلوك الاجرامي المتكرر بطريقة عنصرية واضحة من فلول الموتمر اللاوطني. 

نحن واثقون من ان هذه الأفعال الجبانة لن تثني من عزيمة الشعب السوداني في التصدي لقوي الظلام والرجعية ودعاة العنصرية، لا وبل تزيده اصراراً في محاربة الظالمين وإسقاط مشروع التفرقة العنصرية.

يدعو اتحاد دارفور بالمملكة المتحدة وايرلندا الشعب السوداني قاطبة للتحرك الفعّال تجاه قضاياهم الوطنية التي تقع علي عاتقهم في مواجهة المشروع العنصري الذي يعمل علي تفكيك النسيج الاجتماعي السوداني.

ان تقلها تمت…. وان لم تقلها تمت…. إذاً قلها ومت

ولا نامت اعين الجبناء والثورة مستمرة
محمود الصديق مادبو
الأمين الإعلامي والناطق الرسمي

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.