عبدالواحد ومناوي يؤكدان انتخاب الدكتور جبريل رئيسا للجبهة الثورية

أكد عبد الواحد محمد أحمد النور رئيس حركة تحرير السودان ونائب رئيس الجبهة الثورية ومني اركو مناوي رئيس حركة تحرير السودان ونائب رئيس الجبهة الثورية انتقال رئاسة الجبهة الثورية من مالك عقار إلى  الدكتور جبريل ابراهيم رئيس حركة العدل والمساواة مؤكدا أن هذا الانتقال الذي تم في رئاسة الجبهة الثورية جاء وفقا لدستور ومواثيق الجبهة الثورية. وأكد عبد الواحد ومناوي أن البيان الصادر من التوم هجو رئيس قطاع الإعلام صحيح وصادر من الجبهة الثورية حيث قضى القرار بانتقال الرئاسة إلى الدكتور جبريل ابراهيم ليصبح رئيسا للجبهة الثورية لدورة رئاسية جديدة.
ومن جانبه اتفق مني أركو مناوي رئيس حركة تحرير السودان ونائب رئيس الجبهة الثورية مع ما ذهب إليه عبد الواحد من انتقال رئاسة الجبهة الثورية  من مالك عقار إلى الدكتور جبريل لدورة رئاسية جديدة وسرد مناوي الملابسات من البداية وحتى إعلان جبريل رئيسا للجبهة الثورية.
وحول  تفاصيل ما جرى خلال اجتماعات باريس في الفترة مابين 13 إلى 17 اكتوبر أكد أن كل الاجتماعات  خلال الخمسة أيام دارت حول بند واحد وهو الرئاسة وانتهت بإعلان الدكتور جبريل  رئيسا للجبهة الثورية.

راديو دبنقا

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.