بيان اعتراف بالدكتور جبريل إبراهيم رئيساً للجبهة الثورية السودانية

جماهير شبعنا السودانى المناضل

أهلنا الغبش الشجعان
لقد ظللنا طيلة مسيرتنا النضالية ندعو للحوار الجاد وإدارة التنوع وللاعتراف بالأخر وللتضامن وتكاتف الجهود ووحدة الصف ولم الشمل والوقوف بحزم وقوة ضد الظلم والتهميش مهما كان شكله وعدم ترك مقاليد الامور للعطالة السياسية وللمغامرين والانتهازية او المتسلقين بأسم قضايا شعبنا وتفويت الفرصة على الذين يسعون للاستثمار بنضالاتنا لمصالحهم التنظيمية والجهوية والشخصية او تسخير دم الشهداء من شعبنا وجنودنا البواسل وقادتنا الشهداء على سبيل الذكر الأستاذ الشهيد ابراهيم الزبيدى رئيس جبهة القوى الثورية المتحدة والشهيد الدكتور خليل إبراهيم رئيس حركة العدل والمساواة ورفاقه الشهداء’ القائد البطل محمد البليل عيسى والمحامى جمالي حسن جلال الدين والقائد عبد لله أبكر وحسن مانديلا وكوكبة من شهداء الحرية والفكر الذين ضربوا مثلاً فى التضحية والزهد فى البقاء.
لقد آثرنا على أنفسنا طيلة الفترة الماضية الابتعاد وعدم التعامل او الاقتراب من مظلة تحالف الجبهة الثورية السودانية بشكلها التنظيمي الذى ارتضه لنفسها حينها وقد كانت لنا تحفظات قوية واضحة لا لبس فيها على طريقة إدارتهم لمسيرة النضال واعتراضنا على هيمنة الظل وقد قلنا ذلك سراً وعلانية فى كل المنابر ذات العلاقة ولكن مع التغيرات الأخيرة المبشرة والإصلاح الذى بدأ يدب فى جسد الجبهة الثورية فأننا نعتبر تلك خطوة مهمة يجب علينا تثمينها والإشادة والاعتزاز بها وعليه فأننا فى مظلة تحالف غرب السودان وجبهة القوى الثورية المتحدة نعلن الآتي :
أولا: الاعتراف بالدكتور جبريل إبراهيم هو الرئيس الشرعي للجبهة الثورية السودانية وهو الجهة العليا الذى يمكن التعامل معه فى اى منبر لاغيره من الرؤساء الذين قد يفترضون او ممثليهم.
ثانيا: نحن فى تحالف غرب السودان وجبهة القوى الثورية المتحدة نعمل على رفع اسم الجبهة الثورية السودانية من قائمة الجهات المعادية.
ثالثا: نعلن عن استعدادنا التام للدخول فى حوار وتعاون وتنسيق للجهود والنضال المشترك من اجل شعبنا وحقوق المهمشين وحرية شعب السودان.
كما نتمنى وندعو القيادة الجديدة للجبهة الثورية السودانية ان ترتب لاجتماع عاجل لكل مكونات قوى الهامش والتنظيمات السياسية والثورية لوضع خارطة طريق لمسيرة النضال برؤى جديدة ومراجعات تعزز نضالات شعبنا والخلاص من هيمنة المركز وإقامة دولة المواطنة لكافة شعب السودان وتحقيق العدالة وبسط الحرية والسلام والتنمية والعيش الكريم .

وسيستمر الكفاح حتى النصر.
الأمــــيـن العـــــــــــــــام
لجبهة القوى الثورية المتحدة
ومنسق تحالف غرب السودان
صدر ببروكسل 21 أكتوبر 2015
هاتف 0032489339177

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.