حول مقتل الشاب/هرون محمد جمعة وهو يدافع عن كرامة فتاة

في عصر يوم الثلاثاء 16/9/2015 وبوادي نيالا الذي يمر بمنتصف المدينة تحرش ثلاثة من العناصر المسلحة المحسوبة علي قوات الدعم السريع بفتاة شابة وذلك اثناء مرروها بوادي نيالا بالقرب من شارع زنقو وتدخل الشاب الشهم /هرون محمد جمعة بنبل ومروءة لنجدة الفتاة المتحرش بها والتي كانت تقاوم ببسالة وهي تتعرض للضرب المبرح وسعي لنجدتها مما دفع بهم لإطلاق الرصاص عليه فاردوه قتيلا.

لقد وقعت العديد من شاكلة هذه الجرائم الفظيعة بواسطة عناصر هذه القوات في وحول مدينة نيالا وتفاقمت في السنوات الاخيرة بوتيرة متصاعدة في ظل إفلات الجناة من المساءلة فشاعت الفوضي وجرائم النهب والسلب والإغتصاب,.
هيئة محامي دارفور تتضامن مع اسرة الشهيد النبيل/ هرون محمد جمعة وتطالب السلطات العدلية بعدم التهاون مع الجناة الذين يعربدون في المدينة ويسفكون دماء الابرياء ومباشرة القبض عليهم وتقديمهم للعدالة.

هيئة محامي دارفور
19/9/2015

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.