تحالف قوى المعارضة السودانية بالولايات المتحدة

تصريح صحفي.

يرحب تحالف قوى المعارضة السودانية بالولايات المتحدة بالمذكرة التاريخية التي وقعتها القوى الوطنية و السياسية و المدنية و حركات المقاومة و التي حملت عنوان ” فلنتحد لتحويل صرف المجهود الحربي الى تنمية متكاملة” و قد تناولت المذكرة جميع أزمات الوطن و جراحاته من حروب الإبادة و إنتهاكات حقوق الانسان و كبت الحريات و غلاء المعيشة و تدهور الخدمات العامة و تصفية المشاريع الحيوية بالبلاد و الفساد و سرقة موارد الدولة و مقدراتها و الحصار الاقتصادي و الدبلوماسي المضروب على السودان بسبب جرائم الحرب و الإبادة و السياسات الخاطئة للنظام.

و يحي التحالف قيادات الجبهة الثورية السودانية و قوى الاجماع الوطني و الجبهة الوطنية العريضة و القوى الوطنية للتغيير ” قوت” و الجبهة السودانية للتغيير و الأحزاب و حركات المقاومة و منظمات المجتمع المدني السودانية و الناشطين و الطلاب و المراة وَ جماهير شعبنا الذين تواثقوا في المذكرة على تقديم الغالي و النفيس فداءا للوطن و تعاهدوا على إسقاط النظام من أجل مستقبل زاهر للسودان و شعبه و من أجل وطن ينعم بالأمن و السلام و الإستقرار و يعيش شعبه في عزة و كرامة.

و يحي التحالف بهذه المناسبة شهداء حروب الإبادة في دارفور و جبال النوبة و النيل الإزرق و شهداء سبتمبر و كل شهدا الوطن الذين سقطوا برصاص المؤتمر الوطني الفاسد و رووا بدمائهم الطاهرة درب التغيير المنشود و يدعو جماهير الشعب السوداني للقصاص لهم.

يناشد التحالف جميع القوى الموقعة على مذكرة إسقاط النظام بترجمة أقوالها إلى أفعال و ذلك بتوحيد صفوفها و العمل معا بتكاتف و تلاحم ، ضمن وعاء جامع يضم كافة فئات شعبنا و قواه الحيّة لمواجهة صلف النظام و إجباره على الذهاب بثورة شعبية تقتلع نظام الفساد والاستبداد من جذوره، حفاظا على بلادنا من شر التمزق و ضمانا لمستقبل أجيالها.

معتصم أحمد صالح
المتحدث الرسمي باسم تحالف قوى المعارضة السودانية بالولايات المتحدة

١٦ سبتمبر ٢٠١٥

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.