تصريح صحفي ردا على تصريحات أمبيكي في إذاعة عافية دارفور

عبدالحليم عثمان : تصريحات أمبيكي غير مسؤولة، نطالبه بتقديم إستقالته ولا تنازل عن الجنائية الدولية.

وفقاً للتصريح الصحفي لثامبو أمبيكي أمس الموافق ٢١/٧/٢٠١٥ في إذاعة عافية دارفور. أمبيكي لا يملك حق التنازل عن الجرائم التي ارتكبت في دارفور والسودان. البشير مجرم حرب..ومحاولة أمبيكي للدفاع عنه ووضعنا ما بين سكان سودان يريدون بقاء البشير وشخص يريد اعتقال البشير، محاولة يائسة وغير موفقة. وبهذا أصبح أمبيكي غير نزيه وغير مؤهل للعب دور الوسيط لحل أزمة السودان والتي من اولى خطواتها تحقيق العدالة بمحاكمة البشير وبقية أعضاء حكومته المطالبين لدي المحكمة الجنائية الدولية لضمان تحقيق السلام. ومن المؤسف جدآ أن يطالب أمبيكي بنقاش بين قارة أفريقيا والمحكمة الجنائية الدولية وضرورة تعديل نظام روما لحماية المجرم الهارب عمر البشير .

ولهذا السبب نحن الضحايا من عموم شعب السودان والناجيين من الإبادة الجماعية في دارفور، الآن نطالب فورا بإقالة رئيس اللجنة التنفيذية رفيعة المستوى التابعة للاتحاد الأفريقي.

ونطالب المجتمع الدولي المتمثلة في أممها المتحدة واتحاداتها الإقليمية كالاتحاد الأفريقي بوقف تحركات أمبيكي تجاه السودان لأنه شخص غير مرغوب فيه.

ABDALHALEIM OSMAN
حركة تحرير السودان جناح عبدالواحد

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أقلام حرة. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.