بيان مشترك

على هامش لقاءات الاتحاد الافؤيقي والآلية رفيعة المستوى بالقوى السياسية السودانية بالعاصمة الاثيوبية اديس لبابا , تم عقد اجتماع في الخامس والعشرين من اغسطس بين الجبهة الثورية وتحالف القوى الوطنية المكون الشرعي لآلية 7+7 من جانب المعارضة. امتد اللقاء لاكثر من خمس ساعات حتى الساعات الاولى من فجر اليوم التالي واتفق فيه الطرفان على الآتي:

• التأمين على وحدة السودان ارضاً و شعبا
• تثمين قيمة الحوار كمبدأ و مخرج حقيقي للأزمة السودانية على ان يكون حواراً متكافئاً وشاملاً يؤدي الى تلبية تطلعات و غايات اهل السودان

• الموافقة على وقف العدائيات في كل مناطق العمليات مع فتح مسارات لانسياب المعونات الاساسية للنازحين والمدنيين العزل تمهيداً لقيام حوار وطني حقيقي
• مباركة قرار الاتحاد الافريقي بتمديد تكليف الآلية رفيعة المستوى والتأمين على قرار مجلس السلم والأمن الأفريقي على خارطة الطريق بمافي ذلك انعقاد الاجتماع التحضيري ترتيباً لقيام مؤتمر الحوار الوطني
• الاستفادة من التجارب التاريخية الوطنية السابقة للحل الشامل لقضايا السودان
• الالتزام بتوسيع وتنشيط مظلة العمل المشترك في اطار اتفاق اديس ابابا الموقع في الخامس من سبتمبر 2014 والتامين على ما ورد فيه والضغط بموجبه لقيام حوار وطني بناء
• التأكيد على ان الحوار الوطني القائم حالياً حوار مبتور وغير شامل ولن يؤدي الى حل مشاكل الوطن, بل يزيد الامور تعقيداً
• الاتفاق على الشروع قدماً في طرح الحوار البديل والاستعداد لقيامه على ان لا يستثني اي فئة من فئات المجتمع السوداني حال التعنت والاصرار على المضي قدماً في الحوار دون مستحقاته المطلوبة
• المطالبة باطلاق سراح المعتقلين والمحكومين وفقاً لم تم الاتفاق عليه في خارطة طريق 7+7 الموقعة واتفاق اديس ابابا الموقع من كافة الاطراف
• توحيد رؤى المعارضة حول كل ما يتعلق بالحوار الوطني وتنسيق المواقف

شارك في الاجتماع :

الجبهة الثورية:
مالك عقار
ياسر عرمان
د.جبريل ابراهيم
احمد تقد لسان
مني اركو مناوي
علي ترايو
التوم موسى التوم هجو
الريح محمود

تحالف القوى الوطنية:
حسن عثمان رزق
احمد ابوالقاسم هاشم
طه عبدالله يس
حسن علي ادريس

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.