مقتل سوداني وإصابة (3) بجراح في طرابلس واغتيال مسؤول حكومي بمدينة نيالا

قتل المواطن عبد الكريم شمو رميا مسلحين وأصيب (3) آخرون بجروح بالغة فى منطقة حمرونية جنوب العاصمة الليبية طرابلس يوم الثلاثاء . وقال محمد أبكر عيسى إلياس لـ”راديو دبنقا” من طرابلس إن أربعة مسلحين ليبيين هاجموهم فى الثامنة من مساء الثلاثاء داخل مقرهم بحي حمرونية جنوب طرابلس وأطلقوا عليهم النار ، وأدى إلى مقتل عبدالكريم شمو وجرح كل من أحمد ماجد وعبد العزيز أحمد وآدم محمد من دولة تشاد. وأوضح أن المسلحين الليبيين نهبوا منهم مبلغ سبعة آلاف دينار ليبي.

وحول وضع السودانيين في طرابلس قال محمد أبكر إنهم يعانون من صعوبة بالغة جراء التدهور الأمنى هناك. وأوضح أن المجموعة التي تعرضت للاعتداء، وهو منهم، تقطعت بهم السبل بعد أن نهب المسلحون الليبيون كل ما ادخروه من مال وممتلكات. وناشد عيسى عبر راديو دبنقا السفارة السودانية بطرابلس بحمايتهم وترحليهم إلى السودان.

وفي خبر متصل قتل عبدالله يونس مدير إدارة المصروفات بوزارة المالية في ولاية جنوب دارفور رميا بالرصاص داخل منزله في حي المطار مساء الثلاثاء على يد عناصر من المليشيات الحكومية. وقال شاهد عيان لـ”راديو دبنقا” إن عناصر من المليشيات الحكومية داهموا القتيل داخل منزله فى العاشرة من مساء الثلاثاء، محاولين نهب عربته، لكنه قاومهم فأطلقوا عليه النار، وقد نقل على إثره إلى مستشفى نيالا لكنه فارق الحياة.

وكشف مصدر لـ”راديو دبنقا” عن ظهور شبكة إجرامية منظمة تتألف من غاضبين من ميليشيا الدعم السريع وحرس الحدود تطالب بترقيتهم إلى ضباط وآخرين تم فصلهم يقومون بأعمال القتل والنهب والسلب داخل مدينة نيالا. وأكد المصدر أن السلطات بنيالا عجزت عن مواجهة هذه الميليشيات.  

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.