مشروع تكوين الجالية السودانية بهولندا اسرار وخفايا

مشروع تكوين الجالية السودانية بهولندا اسرار وخفايا
علمنا ان مجوعة مشبوه بلاهاى تسعى الى تكوين جالية سودانية بهولندا لتمثيل السودانيين ولكن قبل ان نخوض فى الموضوع المذكور اعلاه ينبغى علينا ان نؤكد على الاتى .
اولا- ان معظم السودانيون الموجيدين بهولندا اتوا الى هولندا كلاجئيين سياسيين باعتبارهم متضررين من سياسات النظام الحالى وبما ان القائمين على هذا الامر يسعون لاقامة علاقة مع الحكومة السودانية عبر سفارتها بهولندا فان الكثير من السودانيون سيتضررون من ذلك
ثانيا- هناك عدد كبير من السودانيون تنازلوا عن الجنسية السودانية مقابل الحصول على الجنسية الهولندية فينبغى عليهم الابتعاد عن المنظمات التى تمثل السودانيين بالعضوية فيها باعتبار ان هذا يؤثر سلبا على علاقتهم بالبلد الذى اكتسبوا جنسيته (هولندا)
ثالثا-عضوية الجالية السودانية بهولندا يحق فقط لمذدوجى الجنسية او المغتربين الذين قدموا للعمل او الدراسة ومقيمين بهولندا على هذا الاساس وليس المتجنسين او طالبى اللجؤء السياسى وعليه فان فكرة تكوين الجالية ليست لها اى اسس قانونية وعلى الجميع الابتعاد عن هذه اللجنة المشبوهة .
رابعا- بسبب الصراع والخلافات داخل ما يسمى بالبيت السودانى تحركة هذه المجموعة المشبوهة لانشاء كيان موازى وذلك باستغفال السودانيين وتحقيق ماكاسب ومنافع شخصية علما بان هذه المجموعة تعمل بالتنسيق مع السفارة السودانية بهولندا ومنهم من هم اعضاء فى حزب المؤتمر الوطنى وهم معروفون لكل السودانيون بهولندا.
واخيرا- هذه المجموعة ليست لديها اى رؤية واضحة لادارة هذا المشروع وتسخيره لخدمة السودانيين بهولندا و انهم ينطلقون من دوافع انتقامية ليست لها علاقة بمنفعة ومستقبل السودانيين بهولندا
نزار فرنساوى 0031684016522
منظمة احباء السودان للحريات وحقوق الانسان هولندا

nicoblack001@yahoo.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار, أقلام حرة, خفايا وأسرار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.