قوي الإجماع الوطني : بيان مهم الي جماهير الشعب السوداني

بسم الله الرحمن الرحيم
بيان مهم
الي جماهير الشعب السوداني

إنتهت مسرحية الإنتخابات المهزلة التي كشفت عن وعي وحيوية الشعب السوداني الذي قاطع الإنتخابات ، كما كشفت الإنتخابات عن عزلة النظام وفشله وأظهرت الحجم الحقيقي للحزب الحاكم ، رغم محاوﻻت الدعاية والإعﻻم المضلل .
إتساقا مع المقاطعة الشعبية ووفاءا للموقف الحضاري لشعبنا ومن منطلق الوعي والإلتزام الوطني ، تعلن قوي الإجماع الوطني الآتي :-
1/عدم الإعتراف بالإنتخابات .
2/عدم الإعتراف بنتائج الإنتخابات .
3/عدم الإعتراف بأي سلطة تتأسس علي نتائج هذه الإنتخابات .

جماهير شعبنا المناضل
تدركون أن قوي الإجماع الوطني قد قبلت بدعوة الحوار وصوﻻ لحل شامل يفضي الي معالجة مشكﻻت البلاد ، كما تعلمون بأننا قد وضعنا إشتراطات واضحة ومحددة لتهيئة مناخ الحوار ولمعرفة جدية ومصداقية النظام . قبلنا بحوار يؤسس لتفكيك البنية الإستبدادية للنظام ،حوار يقود لوضع إنتقالي كامل تقوده سلطة وطنية إنتقالية ، قبلنا بالحوار المشروط لتجنيب بلادنا مخاطر الإنزﻻق نحو المجهول . لكن في المقابل إتضح للجميع وبما ﻻ يدع مجالا للشك بما فيهم الأسرة الدولية ،إتضح عدم مصداقية النظام وكذبة وتمسكة بالسلطة .

عليه نحمل النظام مسئولية فشل الحوار كما نحملة نتائج تبعات ذلك الفشل .

إن عدم مصداقية النظام ، وإصرارة علي التمسك بالسلطة والبقاء علي سدة الحكم من شأنه أن يعمق أزمات البلاد ، بل أن بقاء هذا النظام يمثل أكبر عقبة نحو إيجاد مخرج ديمقراطي ﻻزمة التطور الوطني في بلادنا . لكل ذلك ولغيره نعلن لجماهير شعبنا بكل الوضوح والصراحة والمبدئية ، أننا الآن أمام خيار واحد ، خيار التحدي والمواجهة خيار العمل الجاد لحشد طاقات الجماهير والإنتقال بها نحو مقاومة جسورة منظمة وفعالة لإسقاط النظام الديكاتوري .
أن هدف إسقاط النظام يتطلب وحدة قوي المعارضة السودانية وتوحيد وبلورة الإرادة الوطنية المستقلة وإعﻻء راياتها عبر وسائل النضال السياسي والجماهيري ، إنتصارا لمصالح شعبنا الحقيقية في السلام والوحدة الوطنية والتقدم الإقتصادي والإجتماعي والإستقلال والسيادة الوطنية .

لإنجاز هذا الخيار الواجب ، ندعو جماهير شعبنا بكل مكوناتة للإنخراط في صفوف لجان المقاومة الشعبية ، وبالقدر اللازم والمطلوب وبما يستحقه ذلك من تضحيات .
* النصر حليف شعبنا علي طريق الإنتفاضة وإسقاط النظام وإستعادة الديمقراطية .
* التحية والإجﻻل للمعتقلين السياسين في سجون القمع والتنكيل .
* المجد والخلود لشهداء شعبنا .
قوي الإجماع الوطني
27 /4/2015

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار, بيانات. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.