ضابط سابق بالقوات المسلحة السودانية من أهم عناصر الارهاب فى افريقيا

(حريات)

كشفت مصادر بالأمم المتحدة ان سودانياً كان ضابطاً سابقاً بالقوات المسلحة يلعب دوراً رئيسياً فى عمليات القاعدة بافريقيا ، بحسب ما أوردت دورية متخصصة فى قضايا الارهاب أمس 21 ابريل .

وأوردت (The Long War Journal) ان (حسن) الضابط السابق بالقوات المسلحة السودانية ، وتشمل أسماؤه المستعارة (جمالى ، يوسف ، عبدى مادوبى) ، فى حوالى الخمسين من العمر ، قد كلف خصيصاً من قبل أيمن الظواهرى أمير تنظيم القاعدة بالاشراف على تدريب الجهاديين المتطرفين غير القادرين على السفر الى افغانستان بافريقيا .

وقال عضو سابق بحركة الشباب الصومالية للأمم المتحدة ان حسن (أشرف على معسكر تدريب للقاعدة فى جنوب السودان على الحدود مع كينيا ، ثم ترك الصومال الى نيجيريا مع مجموعة من مقاتلى بوكو حرام بعد الانتهاء من تدريبهم فى مارس 2011 ). وأضاف ان حسن على صلة بالعديد من اليمنيين والكينيين والاثيوبيين .

وتضيف مصادر الأمم المتحدة ان حسن يشغل دوراً قيادياً فى أحد أهم مؤسسات حركة الشباب الصومالية وتدعى (امنيات) ، وهى هيئة تجمع عدداً كبيراً من المسؤوليات : بدء من جمع المعلومات الاستخبارية ومكافحة التجسس والعمليات الخاصة (فرق الاغتيال والعمليات الانتحارية) والتمويل والدعم اللوجستى ، اضافة الى حماية امير حركة الشباب وضمان سلطته ضد المنافسة الداخلية والاعداء الخارجيين ، كما تعتمد عليها الحركة فى توسيع قاعدتها الاقليمية فى كينيا وغيرها من دول شرق افريقيا . وقد استهدفت الولايات المتحدة الامريكية مراراً قيادات (امنيات) بالضربات الجوية وقتلت عدداً منهم .

وأضافت وزارة الخارجية الامريكية أمس الثلاثاء 21 ابريل اثنين من قيادات حركة الشباب الصومالية الى قائمة الارهابيين ، هما احمد ديرى (Ahmed Diriye) القائد العام الجديد لحركة الشباب ، والثانى ن مهد كارتى (Mahad Karate) المعروف باسم عبد الرحيم محمد ، وهو شخصية قيادية فى (امنيات) الهيئة المسؤولة عن الاعتداء الاخير على جامعة قاريسا فى كينيا الذى أسفر عن (150) قتيلاً .
(مصدر الخبر أدناه):

http://www.longwarjournal.org/archives/2015/04/usaddsshabaab_leaders.php

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.