رئيس ومؤسس حركة/ جيش تحرير السودان ينعى والد الرفيق/ عثمان خليل آدم

( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )

بقلوب ملؤها الحزن والأسى تلقيت اليوم السبت الموافق 21 فبراير 2015م نبأ وفاة العم/ خليل آدم والد الرفيق والصديق عثمان خليل رجل المهمات الصعبة بالحركة والذى لازمنى منذ 2004م وحتى الآن وأقل ما يوصف به إنه ثورى ومناضل من طراز خاص وتميز بالوفاء والإخلاص لمشروع الحركة ومبادئها.
لا زلت أتزكر كلمات الفقيد عليه الرحمة حين هاتفنى معزياً فى وفاة الوالد عليه الرحمة حين قال: ( ربنا يتقبل الوالد ويسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وكلنا محمد أحمد النور وسائرون على دربه إنشاء الله تعالي , يجب أن تناضلوا وتصبروا من أجل تحقيق الحرية والكرامة لشعبنا).
أعزى نفسي وأسرته الممتدة داخل وخارج الوطن فى هذا المصاب الجلل , ونسأل الله تعالي أن يتقبله قبولاً حسناً ويسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقاً , ويمن علينا بالصبر والسلوان وحسن العزاء.
إنّا لله وإنّا إليه راجعون
عبد الواحد محمد أحمد النور
رئيس ومؤسس حركة/ جيش تحرير السودان
21 فبراير 2015م

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.