خطيييير : أفراد من جهاز الامن الوطني يغتصبون نازحتين بنيالا ومدير عام شرطة الولاية يأمر باطلاق سرحهم.

رصد ومتابعة : الصادق معلا.

 قام فردين يتبعان لجهاز الأمن والمخابرات الوطني بإغتصاب نازحتين من احدي معسكرات النازحين بولاية جنوب دارفور نيالا ، ووقعت الحادثة أمس الأول الجمعة بحي المطار وقال مصدر من نيالا وهو ضابط بأمن الشرطة برتبة ملازم أول (رفض ذكر اسمه) أن نازحتين كانا تتجولان داخل حي المطار بنيالا بحثا عن عمل منزلي، وعند مرورهن بالحي دعاهم رجل إلي منزله بغرض النظافة وعند دخولهن المنزل فوجئن بتهديدهن بالسلاح وذالك لممارس الجنس مع رجلين آخرين، وفي الأثناء وردت معلومات لإدارة الشرطة الأمنية بالولاية تفيد بان منزل احد مرتادي الإجرامي بحي المطار ويدعي (الدومه) استدرج فيه فتاتان نازحتين بغرض ممارسة الجنس، وعلي الفور تحرك تيم من أفراد الشرطة الأمنية بقيادة مساعد امن شرطة إسماعيل ادم المشهور بـ (دكة) ومعه أربعة من أفراد الشرطة و هم اقوقو ، علي الرضي، يعقوب كردي، ومحمد ادم الرهد المقلب (بكابو) وآخرون كانوا علي متن عربة متسوبيتشي بيضاء، وقال الملازم شرطة امن بعد اقتحام أفراد الشرطة للمنزل أنهم وجدوا اثنين من أفراد جهاز الأمن وهم مخمورين احدهم تم التعرف اليه ومشهور بـ (انقيدي) برفقتهما النازحتين وفي أثناء القبض عليهم قام احدهم بتهديد تيم الشرطة بسلاح كلاشنكوف مما استدعي قائد التيم بالاستعانة بدائرة النجدة والعمليات بعدها تم القبض عليهم وإحالتهم إلي قسم نيالا وسط لتدوين بلاغ ضدهم وتم إرسالهم إلي مستشفي نيالا التعليمي باورنيك 8 لكشف الطبي حول جريمة الاغتصاب للفتاتين ، وفي أثناء الإجراءات الطبية بقسم العمليات الكبيرة في الجناح الشرقي لمستشفي نيالا يقول المصدر حضر مدير عام شرطة الولاية ومعه مسئول امن مدينة نيالا وطلبا وقف الإجراءات حتي لا تمس بسمعة جهاز الأمن والمخابرات الوطني حسب قولهم ، كما تم إطلاق سراح المدعو انقيدي وضابط جهاز الأمن الأخر. كما تم فتح بلاغ ضد النازحتين تحت المواد 154 ممارسة الدعارة المادة 152 ممارسة الأفعال الفاحشة والمخلة بالآداب بموجبة استمارة 13 وفق قانون النظام العام المرفق مع اورنك 8 وسيتم محاكمتهن غدا الأحد بمحكمة النظام العام بنيالا.

alsadigmaala@gmail.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.