بيان مهم من القوى السودانية للتغبير …امانة ولاية الخرطوم..

حركة العدل والمساواة السودانية

القوى السودانية للتغييير
امانة طلاب اقليم ولاية الخرطوم
بيان مهم

الي جماهير الشعب السوداني الشرفاء
انطلاقآ من مسئوليتنا التاريخية وتمسكنا بمبادئنا الثابتة تجاه الوطن والمواطن والحرية والكرامة الانسانية كان لزامآ علينا ان نخرج هذا البيان وكما تابعتم شكل الواقع السوداني من معاناة وانتهاكات وظلم واستبداد الذي ظل يمارسه نطام الابادة الجماعية ضد ابناء الشعب السوداني في سبيل التضحيات العظيمة الذي قدمها ابناء الشعب السوداني عبر نضالاتهم وخروجهم المستمر وتقديمهم شهيدآ تلو الاخرى من اجل خروجهم من عمق زجاجة الطاغية البشير والتمرحل نحو الحرية وبناء دولة المواطنة اساس الحقوق والواجبات وقبول الاخر واحترام التعددية الثقافية والدينية والعرقية والسياسية والتسامح المتبادل بين ابناء الشعب الواحد اﻻ ان نظام الؤتمر الوطني يقف سدآ منيعآ امام وحدة السودان.
الي جماهير الشعب السوداني الصامدة
مازال نظام المؤتمر الوطني يمارس استهدافه الممنهج ضد ابناء الشعب السوداني ويستغل موارد الدولة في مواجهة المدنيين الابرياء العزل عبر ممارساته اللااخلاقية من قتل واغتصابات وتشريد وابادة جماعية وتطهير عرقي وتطهير عرقي تجاري وتهجير قسري وبالامس القريب توفيت الشهيدة سمية بشرى متاثرة باصابتها في احداث الشجرة قبل شهر حيث ضربها رجل شرطة بالدبشك على راسها وكانت في غيبوبة كاملة طوال هذه الفترة الي ان توفها الله بتاريخ 2015/2/23 وكذالك تعذيب المعتقلين والاسرى في زنازين النظام على راسهم الاسير ابراهيم الماظ دنيق في ظاهرة الافظع من نوعها ومجافية لكل القوانين والاعراف والمعاهدات والمواثيق الدولية و مارسوا عليه ابشع انواع العذاب حتى وصلوا مرحلة تسميمه بحقنة مسممة واردوا بذالك قتله وبالاضافة الي الاعتقالات التعسفية للناشطين وضربهم وتعذيبهم في بيوت الاشباح واطلاق سراحهم حتى ﻻ يعلم الاعلام وايضآ المحاكمات الجوزافية للاستاذ فارق ابو عيسى والاستاذ مكي مدني بتوجيه تهم وهمية بدون اي دليل محاولة لتكميم الافواه وازلالهم وتركيعهم للنظام وتخويف الاخرين وتجميد نشاطهم من الممارسة السياسية في تحالف نداء السودان الذي يعمل في هذة الايام من اجل اسقاط النظام لذالك نحن كطلاب القوى السودانية للتقيير نؤكد الاتي
1/ندين ونستنكر باغلظ عبارات الشجب والادانة للممارسات اللااخلاقية التي تمارسها النظام ضد المدنيين
2/نحمل المؤتمر الوطني مليشياته والاجهزة الشرطية المسئولية التامة في قتل سمية بشرى وتعذيب الاسير ابراهيم الماظ دينق وكل الاسرى والمقتولين
3/نطالب المجتمع الدولي ومجلس الامن بالدخل العاجل والفوري لانقاذ وحماية المدنيين الابرياء والعزل
4/نناشد كل ابناء الشعب السوداني والجبهة الثورية والقوى السياسية منظمات المجتمع المدني واصحاب الضمير الانساني للخروج للشارع ومواجهة النظام الي ان يسقط
5/ان دماء الشهدا لن تروح هدرآ وﻻ بتقادم السنين بل انما ستظل عالقة في اعناق الجبناء والسفاحين

مقتل سمية مقتل امة الدم الدم لكلاب الامن
ثورة ثورة حتي النصر
اعلام مكتب ولاية الخرطوم

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.