بيان هام من إتحاد دارفور

يان هام من إتحاد دارفور

 بالمملكة المتحدة وايرلندا حول استمرار الإبادة الجماعية فى دارفور. 

يشهد إقليم دارفور هذه الأيام موجة جديدة من القتل والتشريد فى مناطق شرق الجبل وقرى حول الفاشر، حيث تقوم مليشيات النظام المعروفة بقوات الدعم السريع بقتل واختطاف وترويع  ممنهج للمواطنين الأبرياء. 

ويشهد الإستهداف أيضاً تجريد المواطنين من الممتلكات والمواشي تنفيذاً لحرب إقتصادية انتقائية شاملة.

بناءً على ماورد أعلاه يود الإتحاد توضيح الآتى:-
– على النظام الوقف الفوري لقتل المواطنين العزل والترويع، والحد من الحرب الاقتصادية الخطيرة.
– يحيط الإتحاد علماً كل المنظمات الدولية متمثلة فى الامم المتحدة ومجلس الأمن  الدوليين بهذا التطور ويطالبهما بالضغط علي النظام والوقف الفوري لهذه الانتهاكات وكذلك تجريد المليشيات من السلاح وإحلال الأمن والسلام. 
– يطالب الإتحاد المنظمات المدنية والإنسانية بمتابعة هذا الإستهداف وتوثيق هذه الانتهاكات سعيا لوقف العنف وعدم اتاحة الفرصة للمجرمين للإفلات من العقاب.
سوف يقوم الإتحاد بالتعاون مع كل المنظمات الدولية، الإقليمية والمحلية، ومنظمات المجتمع المدني، والروابط بتسليم مذكرة احتجاجية للحكومة البريطانية والاتحاد الاوربى للمساعدة فى توفير الأمن فى الإقليم.

هذا ما لزم توضيحه

الأمانة الإعلامية

محمد اسحق احمد

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.