حصيلة الاشتباكات بين بطون المسيرية يرتفــــــــع الى )234( قتيلا و)183( جريحا بمحلية الدبب والحجيرات وفاما

.
ارتفع عدد قتلي الاشتباكات بين ) أولاد عمران ، والزيود ( بمنطقة كواك قرب مشاريع ) ناما ( بغرب كردفان يوم الاثنين وحتى امس الاربعاء، الي )234( قتيلا و)183( جريحا . وكشف محمد ود ابوك احد اعيان المنطقة بان الاشتباكات تجددت بين الطرفين مساء يوم الاربعاء واسفرت عن مقتل )234( قتيلا بين الطرفين حسب الاحصائيات الوارد صباح اليوم ،)104( قتيلا وجرح)82( من طرف الزيود ، و)130( قتيلا وجرح ) 101 ( ومن اولاد عمران . وحمل ودبوك الحكومة المركزية مسئولية الاقتتال والحرب بين القبيلة الواحدة ، مطالبا حكومة غرب كردفان بتقديم استقالتها لعدم مقدرتها علي ايقاف الحرب واراقة الدماء ، وعدم القيام بمسئولياتها.وكشف نائب رئيس حزب الامة القومى اللواء معاش فضل الله برمة ناصر بان المواجهات بين بطون قبيلة المسيرية في ولاية غرب كردفان خلفت )6571( قتيلاً وجريحا و)500( ألف نازح خلال الـ )19( شهراً هي عمر الصراع وحذر برمة من مغبة تجدد القتال بصورة أعنف بين أولاد ) عمران ، والزيود (، مطالباً الحكومة بالتحرك العاجل لإنهاء الأزمة والحيلولة دون تجدد القتال. وقطع بأن الحل العسكري لن يحسم الصراع، واكد برمة أن الحكومة ليست لديها الرغبة في إنهاء الصراع، وفي الوقت نفسه غير قادرة على حسمه. واتهم برمة الحكومة بسحب الجيش والقتال دائر بين القبائل، محملاً إياها مسؤولية الأحداث لعدم تحركها الجاد لحسمها ، بجانب أنها لم تجرِ حتى الآن تحقيقاً حولها. واعلن برمة رفضهم القاطع لأي مقترحات تؤسس لنزوح أو لجوء قبائل المسيرية، مشدداً على ضرورة عودتهم إلى مناطقهم . وكشف برمة بأن السلاح الموجود في المنطقة يوازي السلاح المملوك للدولة

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.